• هل المتحولة جنسياً ترضع أطفالها؟..سيدة تجيب بعرض تجربتها

    05:05 م الأحد 18 فبراير 2018
    هل المتحولة جنسياً ترضع أطفالها؟..سيدة تجيب بعرض تجربتها

    سيدة متحولة جنسيا ترضع طفلًا في أول حالة من نوعها

    كتبت - نرمين الجلاد:

    تمكنت امرأة متحولة جنسيا من إرضاع طفلها رضاعة طبيعية في أول حالة من نوعها، حسب ما جاء في موقع "إيلاف".

    وقالت المجلة الأمريكية إن المرأة كانت قادرة على الرضاعة الطبيعية بعدما أخذت دورة علاجية تناولت فيها أقراصًا واستخدمت مضخات سحب الحليب من الثديين.

    وقالت خبيرة بريطانية إن البحث في هذه التجربة "المثيرة" يمكن أن يقود إلى حالات أخرى من الرضاعة الطبيعية للمتحولات جنسيا.

    وخضعت المرأة إلى علاج لتعويض هرمون الرضاعة الطبيعية لمدة ست سنوات لكنها لم تخضع لعملية جراحية بهدف تحويل جنسها عندما اتصلت بالأطباء بغية إرضاع الطفل رضاعة طبيعية.

    وقبل ولادة الرضيع، أخضع الأطباء المرأة لدورة علاجية مدتها ثلاثة أشهر ونصف الشهر لمساعدتها على إدرارالحليب بشكل اصطناعي، وهي دورة تُخصص عادة للنساء اللواتي تبنين رضعًا أو حصلن على طفل عن طريق الأمهات البديلات

    وينتج حليب الأم الاصطناعي عن طريق تناول الهرمونات التي تنتجها الأمهات البيولوجيات، وهو دواء يحفز إدرار الحليب، إضافة إلى مانع هرمون الذكورة

    وقال الباحثون إن هذا الحليب هو المصدر الوحيد للتغذية خلال الأسابيع الستة الأولى من عمر الرضيعة وهي الفترة التي تتكون فيها الأمعاء وتأخذ شكلا طبيعيا.

    وتبلغ الرضيعة من العمر ستة أشهر ولا تزال تتلقى الرضاعة الطبيعية كجزء من نظام تغذيتها.

    وقالت الدكتورة تشانا جاياسينا، وهي محاضرة متخصصة في الغدد الصماء التناسلية الكلية الإمبراطورية في لندن إن البحث كان "تجربة نمو مثيرة".،وأضافت إنها سمعت بحالات قليلة في المملكة المتحدة لنساء متحولات جنسيا استطعن أن يتلقين المساعدة في الرضاعة الطبيعية لكن لم ينشر عنهن شيء حتى الآن.

    وأكد العلماء أن هناك حاجة إلى إجراء بحث معمق لتحديد العلاج المثالي للمتحولات جنسيا الراغبات في إتمام الرضاعة الطبيعية.

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان