تغيير مكان جنازة ماجدة الصباحي لهذا السبب

03:17 م الخميس 16 يناير 2020

كتبت- ياسمين الشرقاوي:

غيرت أسرة الفنانة الراحلة ماجدة الصباحي، التي رحلت عن عالمنا اليوم الخميس عن عمر يناهز 89 عامًا، مكان تشييع الجثمان، والذي كان من المقرر تشيعه من مسجد الحصري بمدينة السادس من أكتوبر، لتخرج من مسجد مصطفى محمود بالمهندسين، لإتاحة الفرصة للجمهور ليودعها إلى مثواها الأخير عقب صلاة الجمعة.

وكانت ماجدة الصباحي قد عانت من أزمة صحية في الفترة الماضية، ونقلت إلى المستشفى بعدما تعرضت لحالات إغماء متكررة، نتيجة عدم انتظام ضربات القلب، وعلى إثره خضعت لعملية قلب مفتوح، وتماثلت الشفاء وعادت إلى منزلها، بعد تركيب جهاز يعمل على تنظيم ضربات القلب.

ماجدة الصباحي، من مواليد 6 مايو 1931، وهي واحدة من أهم نجمات العصر الذهبي للسينما المصرية، لها عدد كبير من الاعمال، أبرزها "العمر لحظة"، أين عمري"، "بنات اليوم"، "الحقيقة العارية"، وغيرها.

كما برزت كمنتجة من أهم المنتجات في تاريخ السينما، وقدمت العديد من الأعمال منها "جميلة"، "النداهة"، "السراب"، "نوع من النساء"، وغيرها.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 106877

    عدد المصابين

  • 99084

    عدد المتعافين

  • 6222

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 44145449

    عدد المصابين

  • 32350904

    عدد المتعافين

  • 1169667

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي