• قصة "فاعل الخير".. توفي بعد ساعتين من خطوبته في كفرالشيخ - صور

    10:47 ص الجمعة 18 يناير 2019

    كفرالشيخ - إسلام عمار:

    لحظات قضاها مهندس شاب يدعى خالد خيري، يبلغ من العمر 26 سنة، بجوار عروسه وحولهما الأهل والأصدقاء يباركون لهما وسط ابتسامة وسعادة منه بارتباطه بمن اختارها قلبه، لكن سرعان ما انقلبت تلك الفرحة لحزن وصدمة عند علم الأهل والمدعوين بوفاة العريس في حادث أليم عقب مغادرته الحفل بحوالي ساعتين وهو في طريق عودته لمسقط رأسه بقرية الشمارقة التابعة لمركز كفرالشيخ.

    قال عدد من الأصدقاء المقربين للمهندس الراحل، عن لحظة تعرضه للحادث بانقلاب سيارته على الطريق الدولي الساحلي بنطاق مركز البرلس، إنه أثناء عودته من مسقط رأس عروسه بمحافظة دمياط، بعد ساعتين من خطوبته، بينما خيم الحزن على أهالي بلدته لفقدانهم الشاب.

    وأكد أصدقاء للراحل أنه بعد إتمام خطوبة خالد عاد في سيارته مستقلا إياها بمفرده بينما كانوا هم في حافلتين أخرتين، ففوجئوا بسيارة تنقلب على الطريق الدولي الساحلي وسط الزراعات حتى أصطدمت في نخلة، وبقربهم منها تبين لهم أنها تخص صديقهم العريس، شاهدوه حينها خارجها على الأرض حتى حضرت سيارة الإسعاف وحاول المسعف تضميد الجروح التي تعرض لها وإنقاذ حياته وبعدها نقله لمستشفى بلطيم المركزي وبعد وصوله كانت قضاء الله نفذ وتوفي.

    ولفتوا إلى أن صديقهم المهندس الشاب الراحل، عُرف عنه تقديم العون للجميع واتجاهه الدائم للمشاركة في الأعمال التطوعية والخيرية دون تقاضي أجر ومساعدته للفقراء والمحتاجين.

    وأضاف أصدقاء الراحل أنه خالد خيري أخبرهم عندما التقى بهم قبل الوصول لمكان حفل الخطوبة بصحبته، برؤيته في منامه أموات بقريته الشمارقة منهم الده الراحل، ويشعر بحدوث شئ غريب في يوم خطوبته لا يعلمه.

    وفي السياق أوضح المهندس رائد رضا، صديق الراحل وزميله بالدراسة في كلية الهندسة بجامعة كفرالشيخ، أن الراحل كان مؤسسًا لأسرة تسمى "رسالة" بالكلية في العام الدراسي 2012، هدفها مساعدة المحتاجين وتقديم كافة أشكال العمل الخيري، وحرصه الدائم عندما كان طالبًا في الكلية قبل تخرجه بإقامة المعارض للمحتاجين.

    إعلان

    إعلان

    إعلان