"أورنج" تبني مركز بيانات عملاق بالعاصمة الجديدة باستثمارات 135 مليون دولار (حوار)

03:38 م الأحد 07 نوفمبر 2021
"أورنج" تبني مركز بيانات عملاق بالعاصمة الجديدة باستثمارات 135 مليون دولار (حوار)

ايمن اميري و هشام مهران

نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال بالشركة: نتولى تنفيذ وتشغيل "عقل العاصمة" بالتعاون مع تحالف عالمي ومحلي

هشام مهران يتحدث عن مشاركة أورنج في معرض "كايرو آي سي تي"

أورنج تستحوذ على 85% من خدمات Triple Play بالمجتمعات العمرانية المغلقة

نتوقع استمرار الطفرة الكبيرة في استخدام التكنولوجيا والخدمات الرقمية عقب انتهاء أزمة كورونا

أيمن أميري: نستكمل إنشاء 750 محطة محمول جديدة.. والـ 4G ساهمت في مواجهة كورونا

كتب- علاء حجاج

تعمل شركة أورنج مصر على بناء مركز بيانات عملاق بالعاصمة الإدارية الجديدة باستثمارات 135 مليون دولار، فيما انتهت الشركة من بناء 750 محطة محمول جديدة لتحسين خدمات الجيل الثاني والثالث والرابع.

جاء ذلك في حوار لمصراوي مع هشام مهران نائب الرئيس التنفيذي لقطاع الأعمال بالشركة، وأيمن أميري، نائب الرئيس التنفيذي للقطاع التكنولوجي بالشركة.

وقال هشام مهران، خلال الحوار، إن شركته تعمل على بناء مركز بيانات العاصمة الإدارية الجديدة والذي من المتوقع أن يكون من أكبر المراكز في المنطقة، باستثمارات تزيد على 135 مليون دولار.

وأضاف أن المركز يهدف إلى تعزيز البيانات واستضافة جميع منصات المدن الذكية التابعة للعاصمة الإدارية بطريقة مؤمنة ومتكاملة.

وذكر مهران أن أورنج تتولى أيضا تصميم وتنفيذ وتشغيل وإدارة ما يسمى بـ"عقل العاصمة"، أو مركز إدارة خدماتها لمدة 5 سنوات بالتعاون مع تحالف يضم أكثر من 20 شركة محلية وعالمية، وتستهدف الشركة وفقًا لخطط العمل بدء عملية التشغيل التجريبي للمركز مطلع العام المقبل.

وشدد على أن الشركة لديها التزام كبير بالمشاركة في المشروعات القومية العملاقة وعلى رأسها العاصمة الجديدة كونها واحدة من أكبر 20 مدينة ذكية على مستوى العالم، وتشتمل على بنية تحتية عالية المستوى ومنظومة خدمات رقمية تعتمد على أحدث التكنولوجيات العالمية سواء للأفراد أو المؤسسات.

وأوضح مهران أن إنشاء مركز بيانات يعد مشروعاً محورياً في البنية التحتية التكنولوجية للعاصمة الإدارية الجديدة لأنه المسئول عن حفظ المعلومات الحيوية، ما يعني ضرورة إنشائه بأقصى درجات الاحتراف للحفاظ على أمن وخصوصية المعلومات والبيانات لسكان العاصمة الإدارية والقطاع الخاص.

المشاركة في كايرو آي سي تي

قال مهران إن الشركة تستهدف من خلال مشاركتها هذا العام في معرض ومؤتمر القاهرة الدولي للتكنولوجيا تسليط الضوء في جناحها على حزمة الخدمات والحلول المقدمة لتطوير عدد من القطاعات وتعزيز التحول الرقمي مثل الأمن السيبراني وإدارة مراكز التحكم ومراكز البيانات والخدمات الذكية لمنظومة النقل واستخدامات للطاقة المتجددة وخدمات التعليم.

وأضاف أن الشركة تستهدف أيضا تسليط الضوء على أهم المبادرات والمشروعات لدعم الشباب من خلال إنشاء مركز أورنچ الرقمي في مصر والذي يقدم التدريبات والاستشارات الرقمية المجانية للشباب المصري بغرض تحسين ورفع مهاراتهم الرقمية وتعزيز قابليتهم للتوظيف وتأهيلهم لسوق العمل وذلك بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (جي آي زد).

وتابع مهران: "يجمع مركز أورنچ الرقمي قسما خاصا بدعم البرمجيات، ومختبرا للتصنيع الرقمي، ومسرع أعمال للشركات الناشئة، ليقدم بذلك مجموعة شاملة لكافة الخدمات التي تدعم احتياجات الشباب الرقمية وريادة الأعمال التكنولوجية".

وأشار إلى أن أورنج حرصت على استخدام أحدث تقنيات تأمين وحماية للبيانات بالتعاون مع الشركات المتخصصة دوليا في هذا الصدد وأصبح لدى الشركة قطاع متخصص في حلول الأمن السيبراني.

وقال مهران إن استراتيجية أورنج تتماشى مع الأبعاد الثلاثة لرؤية مصر 2030 وهي البعد الاقتصادي والاجتماعي والبيئي لتحسين مستوى الحياة في مختلف النواحي وتوفير حياة كريمة للمواطنين.

وأضاف أن ذلك يأتي من خلال تقديم حلول مبتكرة في عدة قطاعات مثل التعليم والصحة والطاقة المتجددة والبنية التحتية والشمول المالي والنقل الذكي وتمكين المرأة والشباب والبحث العلمى والابتكار.

وأعرب مهران عن حرص مجموعة أورنچ على التوسع في مصر كسوق واعدة، حيث رفعت الشركة رأسمالها في مصر بمبلغ 750 مليون يورو خلال عام 2018، مؤكدا أن الشركة لديها خبرات طويلة في مجال نقل وتحويل الأموال بقيمة سنوية تقدر بحوالي 60 مليار يورو في أفريقيا فقط.

كما تعد الشركة مشغل الاتصالات الوحيد في العالم الذي يمتلك بنكا مما يعزز استراتيجياتها في مجال التحول الرقمي والشمول المالي، وفقا لمهران.

فرص السوق العقارية والمدن الذكية

يرى مهران أن السوق العقارية في مصر تشهد تطورا شاملا خلال الآونة الأخيرة يواكبه تطور تكنولوجي سريع في خدمات المدن الذكية والذي بات عنصرا رئيسيا في مراحل التخطيط لتلك المدن والمجتمعات ومن بين ذلك تطبيق أنظمة العدادات الكهربائية الذكية والتي تتيح معلومات لمقدم الخدمة ومتلقيها أكثر دقة عن طبيعة الاستهلاك .

وأشار إلى وجود فرص كثيرة للاستثمار في المدن الذكية مثل حلول تحسين الكفاءة وترشيد الطاقة وتقديم حلول ذكية ومتكاملة للمدن من بوابات إلكترونية وكاميرات مراقبة وعدادات مياه وكهرباء ذكية، إلى جانب وحدات الإنارة التي ترشد الطاقة وأيضا تقلل تكلفة التشغيل، بالإضافة إلى عملية تدوير المخلفات التي تحمل الكثير من الفوائد الاقتصادية والاجتماعية.

وتابع مهران: "يعمل لدى أورنج العالمية أكثر من 15 ألف مهندس في مجال المدن الذكية، وكذلك 5 آلاف مهندس وباحث في قطاع التكنولوجيا والابتكار، وقرابة 2000 متخصص في مجال تأمين المعلومات. وتحرص الشركة على التواجد القوي في مجال المدن الذكية واستعدادها التام للاستثمار في هذا المجال".

وعن سياسة قطاع الأعمال بالشركة، ألمح مهران إلى أن أورنج تقدم حلولا تفصيلية لجميع المؤسسات بمختلف أحجامها واحتياجاتها من خدمات البنية التحتية للاتصالات ودعمها بتطبيقات وحلول متطورة.

كما تعمل أورنج لأن تكون الشريك الأساسي للتحول الرقمي للمؤسسات في القطاعين الحكومي والخاص عبر إتاحة تطبيقات الحوسبة السحابية وخدمات الاستضافة على سيرفرات أورنچ، بحسب مهران.

وأكد مهران أن الشركة تولي اهتماما ملحوظا بمجموعة من القطاعات على رأسها القطاع العقاري الذي يشهد نموا ملحوظا تزامنا مع توجهات الدولة وخطط شركات التطوير العقاري الكبرى إذ يعد ملاذا آمنا للمستثمرين.

وقال إن أورنج تستحوذ على حصة سوقية تبلغ 85 % في خدمات "Triple Play" التي تقدم بمختلف المجتمعات السكنية، وتشمل خدمة الإنترنت فائق السرعة والقنوات التلفزيونية الرقمية عالية الوضوح والهاتف الثابت باستخدام كابلات الألياف الضوئية من خلال الشبكات الداخلية الخاصة بها.

وأضاف مهران: "تعمل الشركة مع أكبر مطورين عقاريين في السوق المصرية، منهم على سبيل المثال أوراسكوم للتنمية، وإعمار مصر، وسوديك، ونيو جيزة، وماونتن فيو، وتطوير مصر، وبالم هيلز، كما تفاوض مجموعة من المطورين العقاريين الجدد".

وكذلك تضع الشركة قطاعات التعليم والصحة والنقل الذكي والطاقة المتجددة والشمول المالي والتحول الرقمي في مقدمة أولويات قطاع الأعمال من خلال تقديم حلول ومنتجات مبتكرة تسهم في تطوير المنظومة ضمن توجهات الدولة لتنفيذ رؤية مصر 2030 التي تستهدف تحقيق حياة كريمة للمواطنين وتعزيز المزايا التنافسية للدولة، وفقا لمهران.

وذكر مهران أن أورنج تراهن على قوة وكفاءة شبكتها التي تعتمد عليها جميع خدمات الشركة وأهمها في الفترة الحالية الحفاظ على صدارة سرعة نقل البيانات والعمل على تغطية جميع المناطق في جميع المحافظات وتعزيزها بالشبكات وخدمات نقل البيانات "الداتا" كأسرع مشغل في مصر طبقا للتقارير المحلية والعالمية الصادرة من مؤسسة "okla".

وكشف عن افتتاح الشركة المرحلة الأولى من مركز بياناتها في منطقة العوايد بالإسكندرية، وهو مخصص لخدمة الشركات مع توفير التأمين الكامل لاستضافة البيانات والربط مع دول العالم وطرح أسعار تنافسية لجذب المستثمرين.

وأوضح أن الشركة تستثمر في الكوادر البشرية بشكل مستمر عبر أحد أذرعها الاستثمارية وهي "Orange Labs" والتي تساعد على تطوير حلول مخصصة للعملاء كان آخرها تطوير حلول لعدادات المياه، بالإضافة إلى الاستثمار في الشبكة حيث كانت أورنج أول شركة تقوم بتغطية الصحراء الغربية لخدمة قطاع البترول مع إتاحة خدمات تكنولوجيا الجيل الرابع للاتصالات 4G بها.

ويعتقد مهران أن البنية التحتية في مصر شهدت تحسنا كبيرا خلال الفترة الأخيرة ولكن مازال هناك مشوار طويل يحتاج إلى نشر كابلات الألياف الضوئية في كل مكان كبديل عن النحاسية مما يعزز عملية التحول الرقمي للدولة.

ويرى أن عملية التحول الرقمي تسير حاليا على الطريق الصحيح بداية من إقامة مدن ذكية، وتقديم منصات إلكترونية قوية مثل "بوابة مصر الرقمية"، بجانب الخدمات المبتكرة التي تساهم في إحداث تغييرات جذرية في طرق تفاعل الناس وإنتاجهم واستهلاكهم

كما أعلن مهران استثمار الشركة في تطوير حلول مخصصة للشركات الصغيرة والمتوسطة، بجانب المساهمة في الخدمات الأساسية للاتصالات، والتسويق لهذه الشركات لمساعدتها على النمو وتحقيق نتائج أعمال جيدة.

وأطلقت الشركة منصة "Orange e-MALL" وهي أول منصة إلكترونية متكاملة لعملائها من قطاع الشركات والمشروعات الصغيرة والمتوسطة في مصر، وفقا لمهران.

ويتوقع مهران أن تكمن فرص النمو في سوق الاتصالات خلال العام المقبل في خدمات التحول الرقمي وتحويل الأموال عبر المحمول وتكنولوجيا الحوسبة السحابية وخدمات المدن الذكية وإنترنت الأشياء والطرق الذكية وتقديم مستوى جيد من الخدمات، بالإضافة إلى التوسع جغرافيا لتغطية كافة مناطق الجمهورية.

كما يتوقع استمرار الطفرة الكبيرة في استخدام التكنولوجيا والخدمات الرقمية عقب انتهاء أزمة كورونا مع إبقاء العديد من الشركات على تطبيق سياسة العمل من المنزل والتي حققت نجاحا وزيادة في الإنتاجية لبعض الشركات.

الـ 4G وتداعيات كورونا

من جانبه، أكد أيمن أميري، نائب الرئيس التنفيذي للقطاع التكنولوجي بشركة أورنج، خلال حواره مع مصراوي، أن تكنولوجيا "4G" ساهمت في مواجهة تداعيات أزمة كورونا حيث شهد الطلب على خدمة البيانات زيادة كبيرة منذ بداية انتشار الفيروس ودفع المواطنين للاعتماد على الخدمات الرقمية.

وأشار إلى إتاحة الشركة خدمات تكنولوجية لمساعدة العملاء للعمل من المنزل بسهولة مع إطلاق مبادرات متعددة لقطاعي الصحة والتعليم، بالإضافة إلى توفير خدمات رقمية لكافة العملاء عن طريق تطبيق "My Orange" و"U Control".

وقال أميري إن الشركة انتهت من إنجاز أكثر من 80% من أعمال إنشاء 750 محطة محمول جديدة لتقديم خدمات الأجيال الثاني والثالث والرابع للاتصالات حتى نهاية الربع الثالث من العام الجاري ليصل بذلك إجمالي عدد أبراجها لأكثر من 8 آلاف محطة.

وأكد استمرار الشركة في التوسع ببناء مئات المحطات سنويا بمختلف أنحاء الجمهورية عامة والصعيد والدلتا ومواكبة الزحف العمراني في المدن الجديدة خاصة.

وأضاف أميري أنه يوجد تحديث دائم لشكل أبراج المحمول بخلاف المتعارف عليها من خلال استحداث أبراج على صورة نخل تتماشى مع الطابع الجمالي لبعض الأماكن، بالإضافة إلى أشكال أخرى من أبراج على شكل أعمدة إنارة وأعمدة إعلانات وأعلام، كما يتم دراسة استحداث أشكال أخرى تطبق في العاصمة الإدارية.

وذكر أن أجهزة تقوية الخدمة غير المطابقة للمواصفات لها تأثير سلبي كبير نظرا لأنها تتداخل مع إشارات البث لجميع الشبكات وتؤثر على جودة الاتصال وخدمة نقل البيانات ليس فقط في منزل المستخدم، ولكن في المنطقة المحيطة به مما يجعل جميع من حوله في عزلة تامة، كما تؤثر أيضا على شبكة الـ Wi-Fi الداخلية لديه (إن وجدت).

وأوضح أميري أن هذه الأجهزة لا تخضع لأي رقابة أو قياسات للجودة وتجعل من يستخدمها عرضة لاتخاذ إجراءات قانونية ضده من قبل الجهات المختصة، بالإضافة للأضرار الصحية التي قد تحدث لعدم خضوعها للمعايير الدولية.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
1603

إصابات اليوم

38

وفيات اليوم

1209

متعافون اليوم

410098

إجمالي الإصابات

22368

إجمالي الوفيات

343971

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي