بخطوات بسيطة..كيف تشخص آلام الكعب المزعجة وتعالجها بنفسك؟

09:29 م الثلاثاء 23 أبريل 2019
بخطوات بسيطة..كيف تشخص آلام الكعب المزعجة وتعالجها بنفسك؟

بخطوات بسيطة..كيف تشخص آلام الكعب المزعجة وتعالجها

كتب- حسام سليم

يعاني الكثيرون من آلام الكعب عند الاستيقاظ، وهذه الآلام لها العديد من الأسباب، مثل السمنة وارتداء أحذية غير مريحة في اليومك السابق، أو وجود التهاب، ومن المهم معرفة أنه لا يجب أن يتم تعاملنا مع تلك الآلام بالصبر، لأنها قد تنتج عن أمراض، والتي ممكن أن تتطور لتصبح أمراضا أخطر.

وبحسب موقع "برايت سايد"، عليك أن تعرف ما هي أسباب كل نوع من آلام الكعب، وكيفية علاج كل منها.

كسر في عظام الكعب

قد يكون هناك كسر أو تشققات في عظام الكعب ولا تلاحظها غلا بعد فترة طويلة. وفي هذه الحالة يعتمد العلاج على نوعية الكسر، فبالنسبة لبعض الكسور يمكن استخدام علاج غير جراحي، على سبيل المثال، يمكن استخدام حذاء مخصص "جبيرة" حتى لا تتحرك العظام المكسورة، والراحة مع وضع القدم في الثلج او رفعها.

التهاب المفاصل التفاعلي

يحدث هذا النوع من الالتهاب نتيجة لالتهابات سابقة في مناطق أخرى من الجسم، مثل السيلان والزهار والسالمونيلا، والتهابات أخرى بالجهاز البولي أو الجهاز الهضمي، ومن بين الأعراض المميزة للاتهاب، آلام بالجهاز التناسلي، والتهاب المفاصل والعينين.

إذا كان التهاب منطقة الكعب هو نتيجة لأمراض مثل الكلاميديا ​​أو السيلان أو غيرها من الأمراض التناسلية ، فيجب علاجها على وجه السرعة. استشر طبيبك في أسرع وقت ممكن.

التهاب المفاصل

يتسبب التهاب المفاصل في تشوه وتدمير المفاصل، وقد يؤثر على الكعب أيضا، والعلاج من التهاب المفاصل يهدف إلى تخفيف الألم، مثل حقن حمض الهيالورونيك في المفصل التالف للحد من الالتهابات وزيادة الحركة، فقدان الوزن لتخفيف الضغط على المفصل، وضع مياه ساخنة وباردة على المفصل للتقليل من التورم.

الالتهاب الكيسي

التهاب الجراب أو التهاب التجويف الكيسي، وهو التهاب في كيس صغير يحتوي على السائل الزلالي، ويمكن أن يتحسن من تلقاء نفسه، وقد يصف الطبيب مضادا حيويا، أو حقنة لتخفيف الألم، وقد يضطر الطبيب إلى إزالته جراحيا.

ولتخفيف الألم أيضا، تناول مسكنا من الـ"إيبروفين"، وعندما تنام، ضع مخدة بين ساقيك لتخفيف الشد، خذ حماما دافئا، أو كمادات ساخنة "قربة".

التهاب اللفافة الأخمصية

هو الشريط النسيجي السميك الذي يربط بين عظمة الكعب والأصابع.

لا يوجد علاج لهذا المرض، ولكن هناك عدة طرق لتخفيف الألم، ومنع تفاقم الأمر.

في البداية من الضروي تقليل الحمل عن الساقين، والامتناع عن الجري أو المشي، وضع الثلج، وقبل النهوض من السرير قم بتسخين قدميك، وخاصة تلك المنطقة.

مسمار القدم

هو زيادة عظمية مدببة الشكل في عظمة الكعب، ويسبب ألما لاذعا عند الارتكاز على الكعب.، وهو عبارة عن تجمع من الكالسيوم على عظام الكعب، وقد يظهر بسبب التهاب نسيج أخمص القدمين، أو التهابات المفاصل المزمنة.

وعند الإصابة به قم بشراء نعال خاصة للكعب، ويمكن أن يصف الطبيب العلاج الطبيعي، مثل الحمامات المعدنية وجلسات الطين، وفي الحالات القصوى، يمكن للطبيب إزالته جراحيا.

وتر أكيليس

إذا كنت تشعر بالألم في الكعب بعد أداء بعد التمارين، فقد تكون أصبت في وتر أكيليس.

وإصابات وتر أكيليس يمكن ان تلتئم من تلقاء نفسها، لكن يمكنك تسريع عملية الاستشفاء من خلال تناول مسكنات الإيبوبروفين، وتجنب السير الطويل، ووضع وسادة تحت القدم، لف القدم برباط أو ارتداء كعب ضاغط.

إعلان

إعلان

إعلان