مروة الأطرش تبكي على الهواء: مرضي لا علاج له وحرمني من الزواج (فيديو)

08:54 م السبت 23 يناير 2021

كتب- عبد الفتاح العجمي

حلّت الممثلة السورية مروة الأطرش، حفيدة الموسيقار والمطرب الراحل فريد الأطرش وشقيقته النجمة أسمهان، ضيفة على الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات مقدمة برنامج "شو القصة"، الذي يعرض على قناة "لنا".

وخلال اللقاء؛ تحدثت مروة الأطرش عن إصابتها بمرض "التصلب اللويحي"، موضحة أنه حرمها من ممارسة حياتها اليومية الطبيعية، وحرمها أيضا من الحب والزواج، وكاد يفقدها حلمها الأكبر بأن تصبح ممثلة.

وقالت: "في 2012 وعندي 17 سنة، نمت وأنا معصبة كتير، إيديا وأصابع رجليا تخشبوا، ونفسي لم أصبح أتحكم فيه، ومها ومزنة شقيقاتي كانوا يخلوني أفوق، صحيت الصبح وأنا عندي غباش بالعين، وكنت لسه بادئة في المعهد العالي للفنون المسرحية، وفي أثناء المحاضرة صرخت لما شفت الشمس، وذهبت للمستشفى، ومن هنا بدأت رحلة البحث عن علاج عيني".

أضافت باكية: "في البداية كان هناك بصيص من الرؤية في عيني اليمين، وبعد شوية بدأت الرؤية تروح، وجسدي بالكامل بدأ يختل توازنه، وحاليا بشوف بها بنسبة 3 من 10، وحتى بالنظارات ما في أمل في إصلاحها، وفي الهجمات التي تحدث من وقت لآخر أفقد الرؤية تماما".

تابعت: "مرض التصلب اللويحي يشبه السرطان، ولا علاج له إطلاقا، مرضي منعني من الفرح والانفعال، وحرمني من الحب والزواج، أصبح يغمى عليّا بشكل مستمر، وأصبحت لا أفوت على الحمام بالوقت الصح، وكثرت الأعراض، جسمي خاني وإيدي ورجلي ما عاد فيهم أعصاب، وأصبحت ليس لدي تحكم في جسدي تماما، وليس أمامي سوى التعايش مع المرض لبقية حياتي".

مروة الأطرش هي الابنة الصغرى للكاتب والممثل ممدوح الأطرش، نجل عم الفنانين فريد الأطرش وأسمهان، ووالدتها منى العبد الله الموظفة في مؤسسة الطيران السورية، وشقيقتها الإعلامية مزنة الأطرش، وابنة عمها الممثلة ليليا الأطرش.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 182424

    عدد المصابين

  • 140892

    عدد المتعافين

  • 10688

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 114365951

    عدد المصابين

  • 89921258

    عدد المتعافين

  • 2536711

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي