"بيكلمني على الفيسبوك وأنا جانبه".. هبة تطلب الخلع

03:50 ص الجمعة 31 أغسطس 2018
"بيكلمني على الفيسبوك وأنا جانبه".. هبة تطلب الخلع

ارشيفية

كتبت- نور العمروسي:

"بيكلمني على فيسبوك وأنا قاعدة جانبه"، بهذه الكلمات بدأت "هبة" حديثها عن زوجها "أحمد"، بعد أقامت دعوى خلع ضده بمحكمة الأسرة في التجمع الخامس.

"هبة ع. 28 سنة" محاسبة، تزوجت من "أحمد ع." 30 سنة، مهندس كمبيوتر زواجًا تقليديًّا، ولكنها اكتشفت أنه مهووس بفيسبوك.

تقول "هبة": "من أول يوم جواز مش بيتكلم معايا إلا من فيسبوك، حتى وهو جالس بجانبي، وعندما كان يتحدث معي أثناء الخطوبة على فيسبوك ظننت أن ذلك بسبب عدم تواجده معي، ولم أتخيل أن بعد الزواج سيستمر ارتباطه غير العادي بفيس بوك، والمفروض إنه يهتم بيا أكثر ولكن لم يحدث ذلك بل تعلق أكثر بالفيس حتى عندما يطلب مني شايا أو طعاما يكون عن طريق الفيس لدرجة أني شعرت بالملل، وأشعر بالوحدة وزوجي معي بالمنزل ولا أسمع صوته".

وتابعت: "عندما أطلب من زوجي الخروج يرفض لأنه يفضل الجلوس بالمنزل، ويأبى أن أخرج بمفردي حتى أخدمه أثناء انشغاله بالفيس، هو بيعتبرني عامل البوفيه في البيت".

واستكملت هبة: "حتى أسرتنا عند زيارتهم لنا يجلس زوجي مشغولًا بالفيس ولا يهتم بهم، وعندما يوجهون له الكلام يرد بهز رأسه بمنتهى قلة الذوق، وعندما أخبرت أسرتي أني أريد الطلاق لم يعارضوني".

واختتمت هبة حديثها: "لا أتحمل الحياة المملة الكئيبة وطلبت الطلاق لكن زوجي رفض واتهمني بأني جاهلة وأن فيسبوك لغة العصر، وطلب مني أشغل نفسي بفيسبوك بدلًا من التركيز فيما يفعله، فلجأت إلى محكمة الأسرة وأقمت دعوى خلع تحمل رقم 2480 لسنة 2018 وما زالت الدعوى منظورة".

إعلان

إعلان

إعلان