للأمهات الجدد.. روشتة نصائح للعناية بمولودك خلال الأشهر الست الأولى

06:00 م الأربعاء 20 يناير 2021
للأمهات الجدد.. روشتة نصائح للعناية بمولودك خلال الأشهر الست الأولى

تعبيرية

كتبت- هند خليفة

تعتبر العناية بالمولود خلال الستة الأشهر الأولى من المراحل الصعبة على الأم، خاصة وأنه يحتاج خلال تلك الفترة التكيف مع البيئة الجديدة، كما قد تكون تجربة جديدة لأم لم يكن لديها خبرة سابقة للعناية بالأبناء، إضافة إلى أن الأشهر الستة الأولى حاسمة بالنسبة للرضع لأن هذا هو الوقت الذي يمكن فيه تحديد عاداتهم، لذلك من المهم أن تعد الأم نفسها لتلك اللحظة.

وفي هذا الإطار استعرض موقع "Onlymyhealth" رأي الدكتورة سوديشنا راي، طبيبة أمراض النساء، حول ما يجب على الأم فعله لرعاية مولودها الجديد في الأشهر الستة الأولى، والتي وضعت روشتة من النصائح حتى تتبعها الأمهات مع الأبناء خلال الستة الأشهر الأولى من عمرهم.

تعاملي مع الطفل بنفسك

تجنب إعطاء طفلك للغرباء، فمن الأفضل بكثير للأم أن تتعامل مع الطفل بنفسها أو من قبل الأقارب المقربين وأفراد الأسرة المباشرين، بدلاً من إعطاء المولود الجديد لأشخاص آخرين.

الرضاعة الطبيعية

يجب إرضاع المولود من الثدي حصريًا على الأقل خلال الأشهر الستة الأولى بعد الولادة، فينصح بأن لا تعطيه الأم أي شيء آخر ولا حتى الماء، حيث يحتوي حليب الثدي على كل ما يحتاجه الطفل خلال الأشهر الستة الأولى من حياته.

إطعام الطفل في وضعية الجلوس

لا تستلقي وترضعي الطفل، أطعميه دائمًا في وضع الجلوس بدلاً من ذلك، من الأفضل دائمًا تثبيت ركن في غرفتك للإرضاع، حيث تشعر أنت والطفل بالراحة، اجلسي بهدوء واسترخاء لأن الطفل سيشعر بالراحة.

احتفظي بالطفل معك

من الجيد أن يكون الطفل ملامس لجلد الأم، فيفضل أن تحتفظي به معك حتى يشعر بالأمان والحب، فإن قربك من الطفل مهم أيضًا، لذلك حاولي أن تكوني مع المولود الجديد قدر الإمكان، فهذا هو الوقت الذي قد تخضع فيه الأم الجديدة لتغييرات مختلفة في الجسم.

إبقاء الطفل في درجة حرارة مثالية

حاولي إبقاء الطفل في درجة حرارة مثالية، بحيث لا تكون دافئة ولا شديدة البرودة، فيمكن للمولود الجديد البقاء في مكيف الهواء وبدونه أيضًا، حاولي الحفاظ على نفس درجة الحرارة المريحة لفترة طويلة لضمان بيئة نوم آمنة للطفل.

عدم لف الطفل بطبقات كثيرة

لا تغلفي الطفل بعدة طبقات من الملابس أو البطانيات، قد يشعر بالاختناق ويصبح غريب الأطوار، فقط تعلمي الإشارات من الطفل وتصرفي وفقًا لذلك، فاللف بطبقات كثيرة جدًا، حتى في الشتاء يمكن أن يسبب طفح جلدي وتهيج في جلد المولود الناعم.

اعتني بنفسك

لرعاية الطفل يعني أن على الأم التركيز على نفسها، فمن الضروري أن تعتني الأم بنفسها لإنتاج حليب صحي، فإذا كانت مريضة فسوف يتأثر إنتاج الحليب لديها وسيصبح الطفل غريب الأطوار، ومن ثم، فإن الرعاية الذاتية مهمة بنفس القدر أثناء إرضاع الطفل في الأشهر الستة الأولى، من خلال تناول طعامًا جيدًا والنوم بشكل أفضل، إضافة إلى قضاء بعض الوقت لتحسين المزاج.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
466

إصابات اليوم

32

وفيات اليوم

559

متعافون اليوم

278761

إجمالي الإصابات

15967

إجمالي الوفيات

207411

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي