إعلان

موجود في كل بيت.. مكون في مطبخك العدو الأول لـ الكلى

07:01 م الأربعاء 28 فبراير 2024

كتبت شيماء مرسي

يُستخدم الملح لتعزيز مذاق الطعام.، ومع ذلك، إضافة المزيد منه إلى الوجبات، يساعد على تطور مرض الكلى المزمن (CKD).

"الكلى والملح"

الكلى هي عضو حيوي يحافظ على توازن السوائل والكهارل في الجسم ويزيل الفضلات من الدم، لذا فإن الإفراط في تناول الملح يمكن أن يسبب مشاكل في هذا العضو على المدى الطويل بعدة طرق مختلفة، وفقا لموقع "news18".

"ارتفاع ضغط الدم"

يتسبب الملح في احتفاظ الجسم بالمياه، ما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، ومن ثم الضغط على شرايين الدم في الكلى، ما يزيد من صعوبة تصفية الدم بكفاءة، وهذا يتسبب في مرض الكلى المزمن (CKD) أو تلف الكلى مع مرور الوقت.

بالإضافة إلى التأثير على معدل الترشيح الكبيبي، ويمكن خفضه عن طريق استهلاك كمية زائدة من الملح، وهذا يضع ضغطا على الكلى، ما يساهم في تطور أمراض الكلى.

"تكوين حصوات الكلى"

زيادة كمية الكالسيوم المفرزة في البول بسبب ارتفاع مستويات الملح قد تؤدي إلى تكوين حصوات الكلى، وهذه الحجارة لديها القدرة على إيذاء الكلى وتسبب آلاما شديدا عندما تسد المسالك البولية.

وتنشيط نظام الرينين-أنجيوتنسين-الألدوستيرون (RAAS) وهو نظام هرموني يتحكم في ضغط الدم وتوازن السوائل، عن طريق تناول كمية زائدة من الملح، ويمكن أن يؤدي تنشيط RAAS لفترة طويلة بسبب تناول كميات كبيرة من الملح إلى التهاب وتندب في الكلى، ما يضعف وظيفتها بمرور الوقت.

ويرتبط بمرض الكلى المزمن (CKD) بتناول نظام غذائي غني بالملح على مدى فترة طويلة من الزمن بزيادة خطر الإصابة بأمراض الكلى المزمنة.

ومع مرض الكلى المزمن (CKD)، تفقد الكلى تدريجيا قدرتها على أداء وظائفها، ما يؤدي في النهاية إلى مرض الكلى المزمن (CKD).

وتظهر هذه العوامل علاقة معقدة بين استهلاك الملح وأمراض الكلى المزمنة، ما يؤكد أهمية اتباع عادات غذائية صحية لصحة الكلى.

اقرأ أيضا:

تحذير صحي خطير من تسخين الخبز على البوتاجاز.. قد تحدث كارثة

تظهر فجأة.. احذر أعراض تكشف الإصابة بحصوات الكلى

هذا ما يحدث للسكر في الدم عند تناول التمر هندي

"ضياع فرص وأزمات".. تحذير لـ 3 أبراج في شهر مارس

امرأة تضع هاتفها في الفرن بدلا من الطعام- لن تتوقع ماذا حدث

فيديو قد يعجبك: