إعلان

تسبب مرض سريع الانتشار.. احذر هذه العلامة على الممبار عند تنظيفه

05:30 م الأربعاء 19 يناير 2022

كتبت- هند خليفة

يفضل الكثير من المواطنين تناول أكلة الممبار، وهي عبارة عن الأمعاء الدقيقة لأي من الجاموس أو الأبقار وحتى الخراف، والتي يتم حشوها بالأرز أو اللحم المفروم.

وتقوم بعض ربات البيوت بشراء الممبار من الجزار مباشرة، لتستكمل هي مراحل تنظيفه وحشوه قبل الطهي، وتلاحظ بعض السيدات أثناء التنظيف وجود بعض العلامات الغريبة.

-علامة وحيدة على الممبار لكنها كارثية

ونشرت إحدى السيدات على جروب خاص بالأكل على موقع التواصل فيسبوك صورة للممبار وتبرز عليه حبيبات دائرية بارزة، قائلة: "اشتريت ممبار بالشكل ده.. هل كده هو مصاب بالسل؟".

تحذيرات كثيرة انهالت على المنشور، فقالت سيدة في إحدى التعليقات: "ارميه وارمي الأكياس والأدوات المستخدمة علشان ده سل".

وقال تعليق آخر: "يا جماعة ده مرض خطير بيموت.. عاينوا الحاجة قبل ما تشتروها وبلغوا حماية المستهلك"، ونصح تعليق آخر بـ:"ادفنيه في التراب أو احرقيه وتخلصي من الأدوات التي استخدمتيها وعمقمي يديك".

التحذيرات التي انهالت على صاحبة المنشور جعلتنا نحاول التأكد منها من خلال أحد خبراء الطب البيطري، والتحقق من مدى خطورتها.

-السل الحيواني

ويوضح الدكتور أحمد البنداري مدير المركز العلمي بالنقابة العامة للأطباء البيطريين، أن تلك الحبيبات البارزة على سطح الممبار والتي تشبه الكالسيوم المجمد، ينتقل عن طريقها مرض السل الحيواني.

وأضاف البداري لـ"مصراوي"، أن السل الحيواني مرض تنفسي من الدرجة الأولى وينتقل عن طريق الشم واللمس، فإذا تم فتح تلك الحبيبات سوف ينتقل لمن يتعامل معها.

وعن طرق الانتقال أشار إلى أنه قد ينتقل أيضًا أثناء التنظيف أو إذا كان شخصًا مصاب بجروح فينتقل له على الفور، منوهًا إلى أن السل مرض سريع الانتشار، وهو من الأمراض المتنقلة بين الإنسان والحيوان.

-كيفية التخلص من الممبار المصاب

وأكد أن الضرر لن يختفي حال تسوية الممبار أو تعرضه لدرجة حرارة مرتفعة، مشددًا على ضرورة التخلص منه ومن الأدوات المستخدمة، وناصحًا ربات البيوت بشراء الممبار وحلويات اللحوم من المجازر.

وأردف بأن الحيوان المذبوح بالسلخانة يضمن أن لحمه سليم لحيوان غير مصاب بأي أمراض، متابعًا: "بعض الجزارين الغير أمناء على صحة المواطنين يقومون بالذبح خارج السلخانة لحيوانات تكون مريضة".

-خطورة السل الحيواني

ويمثل مرض السل الحيواني، الذي ينتشر عبر الأطعمة الملوثة، تهديدا أكبر مما كان يعتقد على الصحة البشرية، وذلك حسبما قال أطباء بشريون وبيطريون، وفقًا لـ"بي بي سي"

ويقول الدكتور فرانسيسكو أوليا-بوبيلكا، من اتحاد مكافحة مرض السل الحيواني وأمراض الرئة، إنه يمكن أن يكون ذلك المرض أكثر خطورة وصعوبة في المعالجة، من مرض السل التقليدي عند البشر.

وأفاد بأنه بمجرد أن يصاب الشخص بمرض السل الحيواني، فإنه يمتد غالبا إلى خارج الرئة، ما يعني أنه يصيب أعضاءا أخرى من جسم الإنسان، الأمر الذي يزيد من صعوبة عملية التشخيص والعلاج".

وتظهر أعراض مرض السل الرئوي في صورة سعال عادى أو مدمم، لا يستجيب للعلاج العادي، وعرق وارتفاع في درجة الحرارة ليلا، يصاحبه فقدان الشهية والوزن وهزال وعدم قدرة على العمل.

أفضل أسعار التكييفات

اعرف الاسعار
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي