• "بفستان واحد".. لماذا ظهرت رانيا يوسف مثيرة للجدل واختفت داليا البحيري؟ (صور)

    01:29 ص الأحد 23 ديسمبر 2018

    كتب- هشام عواض:

    عادت الفنانة رانيا يوسف، لإثارة الجدل من جديد، بعد إطلالتها الجريئة في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي في دورته الماضية، بإطلالة أخرى جريئة، لاقت الكثير من ردود الأفعال.

    وظهرت رانيا بفستان أصفر اللون، طويل الأكمام، به فيونكة كبيرة من الرقبة منسدلة على الصدر، والفستان ذو فتحة ساق كاشفة للشورت التي ارتدته أسفل الفستان.

    ومن بين الصور التي تم التقاطها في الحفل، ظهرت رانيا مع الفنانة داليا البحيري، التي بالمصادفة ارتدت نفس تصميم الفستان، لكن باختلاف الألوان، حيث أن لون فستانها نبيتي.

    ونالت الصورة العديد من التعليقات بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مثل، "طب ماهي داليا البحيري لابسة نفس الفستان"، و"داليا البحيري نفس الفستان عنابي، تحسينها متضامنه معها"، و"أنتوا لابسين نفس الموديل تضامنًا مع بعض ولا إية؟".

    وتحدث خبير الموضة والأزياء محمد كمال، عن ارتداء رانيا وداليا نفس التصميم، وعن وجود 3 أسباب تجعل فستان رانيا يوسف أفضل من فستان داليا البحيري.

    قال "كمال، إن قوام جسم رانيا وبروزه جعل الفستان أفضل عليها ومُجسم بشكل أفضل من داليا، والسبب الثاني إن لون فستان داليا داكن و"مكتوم"، ولم يساعد على إظهارها بالشكل الأفضل على عكس اللون الزاهي لفستان رانيا. والسبب الأخير هو الجدل الذي أثير حول فستان رانيا يوسف فجعلها محط أنظار واهتمام الناس أكثر من غيرها.

    واتفقت على هذا الرآي خبيرة الموضة دينا ياسر، أن الأمر الذي جعل رانيا تنال الانتقادات، إطلالتها السابقة بفستانها الأسود الجريء، مشيرة إلى أن إطلالة داليا البحيري ورانيا يوسف مقبولة بل ومعقولة ومناسبة.

    وقالت "دينا"، إن الجمهور بشكل عام اهتم برانيا دون غيرها، وذلك كان ليحدث سواء كانت فنانة ارتدت نفس التصميم أو لا، مستشهدة أن هناك فنانات ارتدين إطلالات جريئة لكن لم ينلن الاهتمام مثل رانيا.

    إعلان

    إعلان

    إعلان