"الخناقات" في حفلات النجوم.. ضرب محمد منير وكسر ذراعه وإنقاذ تامر حسني

08:00 ص الثلاثاء 06 أكتوبر 2020

جددت واقعة تحول حفل نجمي المهرجانات الشعبية حسن شاكوش وعمر كمال الأخير في لبنان إلى ساحة شجار وعراك بين الحضور؛ الحديث عن الأزمات التي تواجه النجوم في الحفلات الغنائية التي يُحيونها والتي وصلت إلى حد الاعتداء بالضرب على بعضهم.

وبعض تلك الأزمات لا يكون بسبب سوء التنظيم أو تهوّر أحد الحاضرين، بل منها أيضا ما يصنعه النجم نفسه بسبب عدم استطاعته تمالك نفسه على أمر أثار غضبه ما جعله في مواجهة حادة مع أحد المعجبين على الملأ.

وإليك بعض أشهر الاشتباكات اللفظية أو بالأيدي التي وقعت في حفلات النجوم:-

تامر حسني

في ديسمبر 2017، شهد حفل الفنان تامر حسني في العاصمة الأردنية عمان، فوضى وسوء تنظيم، أدت إلى توقف الحفل وانسحاب "تامر" والاعتذار عن إكماله، ونقلت وسائل إعلام أردنية أن شركة أمنية خاصة تولت تنظيم الحفل ونفت حدوث أي حالة اعتداء على "تامر"، ولكن مقطع فيديو أظهر أحد الأشخاص يقترب من "حسني" ليلتقط معه صورة، إلا أنه وفجأة حاول الاعتداء عليه، إذ ظهر وهو يرفع يده تجاهه ما دفع الأمن للتدخل وإنقاذه بإبعاده عنه، وحاول "تامر" متابعة حفله، لكن شجارا آخر وقع دفعه في النهاية إلى الانسحاب.



سعد أبو تايه

في أغسطس 2017، تعرض الفنان الأردني سعد أبو تايه لاعتداء من أحد المجهولين، الذي اعتلى المسرح خلال أحد حفلاته وضربه بواسطة كرسي ما أدى لسقوطه أرضا، وأكمل اعتداءه على أعضاء الفرقة الموسيقية.


ميريام فارس

في 2016، تعرّضت النجمة اللبنانية ميريام فارس للتحرش على خشبة المسرح من قبِل أحد حضور حفلها الغنائي، ورغم أن التحرش بها ليس لفظيا ولا جسديا، ولكن "ميريام" لم تتمالك نفسها وانفعلت على معجب ظل ينظر إلى أماكن حساسة بجسدها ما جعلها توقف الغناء لتوبخه، قائلة: "أنت عايز تيجي تبص عليّ، لابسة شورت، مش هتشوف شيء".


محمد حماقي

وفي أبريل 2016، وأثناء حفل للنجم محمد حماقي بجامعة الأهرام الكندية، نشب خلاف بين بعض من أفراد الحراسة وضابط شرطة كان يحضر الحفل، وتعدى أفراد الحرس الخاص على الضابط بالضرب وأصابوه بأماكن متفرقة، وعليه أصدر "حماقي" حينها "بيان شجب وتوضيح"، أعرب خلاله عن رفضه لما حدث من تطاول على أحد رجال الداخلية المكلفين بتأمين الحفل من قِبل بعض العناصر التابعة لشركة تأمين الحفل قبل وصوله بأكثر من ساعة، مؤكدا على ضرورة محاسبة المخطئ لعدم تكرار مثل هذه الواقعة، خاصةً وأنها الأولى من نوعها التي تحدث له طوال مشواره الفني، نافيا استعانته بأي فرد أمن خاص به، مشدّدا على أنه لا يستخدم حرس خاص كما ادعى البعض.


ملحم بركات

الفنان اللبناني ملحم بركات، انفعل في إحدى حفلاته عام 2016، على أحد المصورين، بعدما طالبه بالنزول على المسرح بلهجة حادة أمام الجميع، قائلا: "خلاص روح من على المسرح، يلا روح".

نجوى كرم

وفي حفل لها بالعاصمة الأسترالية سيدني، نوفمبر 2014؛ وبخت المطربة نجوى كرم أحد حضور الحفل بعدما عبّر عن إعجابه بها بطريقة اعتبرتها غير لائقة، إذ قام برمي مال على خشبة المسرح حيث كانت تقف النجمة اللبنانية، ووصفت "نجوى" أناسا بأنهم أهل الكرامة، وتضيف: "الفلوس ما بتشترينا.. عيب عليك اللي بتعمله".


محمد منير

أثناء غناء الكينج محمد منير أغنية "علّي صوتك" في حفل أقامه عند سفح الأهرامات عام 2010 حضره نحو ربع مليون شاب وفتاة بهدف التعبير عن الرغبة الشعبية لاستضافة كأس العالم لكرة القدم؛ وقع ما لم يكن في الحسبان، إذ صعد شاب على خشبة المسرح انتزع الميكروفون من يد "منير" وأسقطه أرضا ما تسبب في إحداث كسور في ذراعه.

وعقب ذلك، قال منير في تصريحات له آنذاك: "أكثر ما أحزنني في هذا الحادث ليس الكسور التي تعرضت لها في ذراعي، ولا الصدمة التي شعرت بها عندما هجم علي ذلك المعجب وانتزع الميكروفون من يدي ووقوعي على الأرض وإصابتي بالاختناق وجرح يدي التي نزفت بغزارة، فهي كلها أمور تهون أمام الصورة غير الحضارية التي ظهرنا بها، إذ أن الحفل كان منقولا على الهواء مباشرة لعدد كبير من القنوات المحلية والعالمية".

ولفت إلى أن "تحقيقات الشرطة أثبتت أن الشاب المعتدي طالب ثانوي عمره لا يتجاوز 16 عاما وكان واقعا تحت تأثير مخدر ولم يكن يدري ما يفعله، ولم يحدث أن طلبت قطع الإرسال التليفزيوني ولا علاقة لي بذلك"، ورفض "منير" أن ينال مرتكب الحادث المتهور عقوبات قد تؤثر على مستقبله الدراسي وتنازل عن حقوقه قائلا: "لا يمكن أن أكون سببا في ضياع مستقبل شاب في مقتبل العمر مثله مهما كانت الأسباب".


عمرو دياب

وفي أحد حفلات الهضبة عام 2010، أوقف عمرو دياب الموسيقى ووجه رسالة لمعجب أثار غضبه، قائلا: "أنت بتزعق ليه! أنت بتشتغل إيه؟ عندك كام سنة؟ أفهم بس.. عندك 22 سنة! أنا بقى بغني بقالي 22 سنة من قبل ما تتولد.. أنت غريب أوي".


وبينما يُحيي النجم عمرو دياب حفلا قديما في لبنان ويغني أغنية "شوقنا"، تشاجر مع أحد الحاضرين لإلقائه ورد بكثافة عليه، وتوقف عن الغناء وأوقف الموسيقى قائلا: "ثانية واحدة خالص وقفوا المزيكا.. إيه يا كابتن! هو أنت حد مسلّطك عليّا؟ الكابتن رماني بورد ودخلت في عيني والبنطلون باظ والقميص باظ لكن الحمد لله جت سليمة، احدفني تاني بقى".


عبد الحليم حافظ

تلك الوقائع لا تقتصر على نجوم العصر الحالي فقط، فلا ينسى أحد واقعة انفعال العندليب عبد الحليم حافظ الشهيرة على المسرح، أثناء غناء "قارئة الفنجان"، بعدما قام عدد من الجمهور بإطلاق "صافرات" أثناء الأغنية، ليقوم حليم بإطلاق صفارة هو الآخر قائلا: "على فكرة أنا كمان بعرف أصفر"، ما عرّضه وقتها انتقادات لاذعة.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 162486

    عدد المصابين

  • 127001

    عدد المتعافين

  • 9012

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 99730175

    عدد المصابين

  • 71709749

    عدد المتعافين

  • 2137855

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي