• طلاب أولى ثانوي بالبحيرة: "طول اليوم منتظرين السيستم هنذاكر إمتى؟"

    03:02 م الإثنين 25 مارس 2019

    البحيرة – أحمد نصرة:

    فشل طلاب الصف الأول الثانوي بمدارس محافظة البحيرة، في أداء الامتحان التجريبي على أجهزة التابلت لليوم الثاني على التوالي، وذلك لوجود مشاكل في السيرفر الخاص بالامتحان.

    وظهرت العديد من الشكاوى بين الطلاب كان منها غياب الإنترنت عن بعض المدارس، وعدم تمكن التابلت من تحميل المواد المعرفية وأسئلة الامتحان، وسقوط "السيستم" الخاص بأكواد الامتحانات.

    قالت منى – ولي أمر: "طالما هناك ضغط على السيرفر الخاص بالامتحانات أقترح أن تقسم المدارس على مرحلتين إما صباحا ومساء أو على يومين".

    وقالت آية – طالبة: "بالأمس طلبوا منا أن نحاول أداء الامتحان من منازلنا، وعندما أخبرهم البعض بعدم وجود إنترنت بالمنزل طلبوا مننا النزول إلى الكافيهات أو منازل أصدقائنا، كلنا اتشحططنا واضطررت أن أذهب أنا وأمي إلى منزل إحدى قريباتنا وأيضًا لم نستطع أيضا الدخول على السيستم".

    وتساءل سعد عبدالكريم – ولي أمر: "إلى متى سيظل أبناءنا فئران تجارب وكيف لم تستعد الوزارة للضغط المتوقع بتجهيز عدد كبير من السيرفرات الأساسية والاحتياطية للتغلب على هذه المشكلة".

    في المقابل قال أيمن علي – معلم: "لا توجد مشكلة طالما الامتحان تجريبي، ولكن أخشى أن تتكرر عندما تدخل التجربة حيز التطبيق الرسمي".

    وقال إبراهيم نور: "القهاوي إمبارح مكانش عليها غير طلاب الثانوي، بدون فايدة وشكل الموضوع هيتكرر النهاردة، حرام نضيع طول اليوم مستنيين السيستم يفتح، أمال هنذاكر إمتى".

    من جانبه طمأن محمد سعد، وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة، الطلاب وأولياء الأمور قائلًا: "الامتحان تجريبي ولا يضاف للمجموع ولا يوجد به نجاح ورسوب، وهذه المشكلات نتيجة الضغط على السيرفر الخاص بالامتحان، وهذا هو الهدف من التجربة، أن يتم استكشاف كل المشكلات للعمل على تلافيها مع تطبيق النظام الجديد بشكل رسمي" .

    إعلان

    إعلان

    إعلان