إعلان

مسؤولان بالمقاومة: لم نتسلم أي تفاصيل عن مسار باريس بشأن صفقة الأسرى

10:28 م السبت 24 فبراير 2024

اقتراب صفقة تبادل أسرى

مصراوي
قال مصدران في حركات المقاومة الفلسطينية حماس والجهاد الإسلامي، اليوم السبت، تصريحات يشيرون فيها إلى أن حركتي المقاومة لم تتسلما أي تفاصيل عن مسار باريس الجديد بشأن صفقة الأسرى والهدنة، وفق ما نقلته عنهما قناة "الحدث".
وأوضح مصدر في حركة حماس، أنه سيتم الإفراج عن 15 أسير فلسطيني من ذوي الأحكام العالية مقابل كل أسير إسرائيلي غير عسكري ويوم هدنة.
وأشار المسؤول في حماس، إلى أن الحركة وافقت على أن تشمل المرحلة الأولى من الصفقة" الإفراج عن كل الإسرائيليين من غير العسكريين."
وفي وقت سابق من اليوم، قالت صحيفة "إسرائيل هيوم" العبرية، إن هناك تقديرات بأن المفاوضات بشأن صفقة التهدئة ستكون سريعة جدا، مشيرة إلى أنها قد تكتمل خلال أيام قليلة.
سبق وأن قالت القناة 13 العبرية، إن حكومة الاحتلال الإسرائيلي ستظهر مرونة في القضايا الإنسانية المتعلقة بقطاع غزة.
وأوضحت القناة العبرية أن المرونة الإسرائيلية ستتبدى في قضية إعادة إعمار غزة بالإضافة إلى عودة سكان شمال القطاع.
وأكدت القناة 13 العبرية، أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي لن تتعهد بإنهاء الحرب في غزة.
وأفادت تقارير إعلامية بأن مجلس الحرب الإسرائيلي يصوت اليوم على نتائجج محادثات باريس بشأن التهدئة، وفق ما نقلته "سكاي نيوز عربية" عن مراسلها.
وكانت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي قالت، اليوم السبت، إن التقارير بشأن نتائج محادثات باريس مبالغ بها بعض الشيء، مشيرة إلى أن هناك تقدم لكن حماس بعيدة عما ترغب إسرائيل بقبوله.
وأوضحت القناة 12 الإسرائيلية، أن حماس تخلت عن مطالبها لكن ما زالت الأطراف بعيدة عن التوصل لاتفاق.
ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت عن مسؤول إسرائيلي قوله، إن المفاوضات تشهد تقدما وحركة المقاومة الفلسطينية "حماس" تنازلت عن بعض شروطها لكن تبقى نقاط الخلاف كثيرة.
وأضاف المسؤول بحسب ما نقلته الصحيفة العبرية، أن الخلافات التي تشهدها المفاوضات تشمل وقف القتال وعودة سكان غزة إلى شمال القطاع وإطلاق سراح أسرى بارزين.
وكان موقع "أكسيوس" الأمريكي، قال اليوم السبت، إن مفاوضات باريس شهدت إطارا جديدا أكثر تفصيلا لصفقة الأسرى بين حركة حماس وإسرائيل.
ونقل الموقع الأمريكي عن مصدرين، قولهما إن الإطار المحدث للصفقة يقترح إطلاق سراح 40 أسيرا إسرائيليا مقابل وقف إطلاق النار لـ 6 أسابيع وإطلاق سراح مئات الأسرى الفلسطينيين.
وأكد المصدران، أن محادثات باريس أحرزت تقدما يمكن أن يؤدي إلى مفاوضات أكثر جدية للوصول إلى اتفاق خلال الأيام المقبلة.

فيديو قد يعجبك: