• نقل 48 ألف قطعة.. "الآثار" تكشف حجم إنجاز المتحف الكبير

    04:46 م السبت 21 سبتمبر 2019

    كتب - محمد عاطف:

    قال الدكتور مصطفى وزير أمين عام المجلس الأعلى للآثار، إن العمل يجري على قدم وساق، في ترميم التابوت الخشبي المذهب الثالث للملك توت عنخ آمون، بعد نقله من مقبرته بالأقصر إلى المتحف المصري الكبير، مؤكدًا أن العمل به يمكن أن يستغرق حوالي 8 أشهر نظرًا لأنه يحتاج عمليات ترميم دقيقة جدًا، بسبب سوء حالته.

    وأضاف وزيري، في كلمته على هامش تفقد السبت، آخر أعمال إنشاء المتحف المصري الكبير أنه تم وضع خطة محكمة لمراحل ترميم التابوت الخشبي المذهب، بعد خروجه من مرحلة العزل، واستكمال باقي مراحل الترميم الأخرى، خاصة أن التابوت يخرج للمرة الأولى من المقبرة بعد موافقة اللجنة الدائمة للآثار المصرية، على إثر تساقط بعض الجصات والقشور المذهبة.

    وتابع :"تم نقل العديد من الآثار الضخمة من المتحف المصري إلى المتحف الكبير منذ أيام، ويقوم المرممون الآن بتنظيف وإزالة الاتساخات وترميم هذه الآثار الحجرية تمهيدًا لعرضها بالدرج الكبير للمتحف".

    وأكمل :"لقد تخطى إنجاز الإنشاءات بالمتحف نسبة 93%، من الإنشاءات الأساسية لهذا المشروع الضخم، كما تم نقل 48 ألف قطعة وجاري نقل بعض القطع الأثرية من مخازن في بني سويف والإسماعيلية وغيرها من المحافظات".

    وقال أمين عام المجلس الأعلى للآثار، إنه جاري نقل القطع الأثرية تباعا والعمل يجري بخطى ثابتة ومنظمة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان