• "جيهان" تطلب الخلع: "مهمل.. بيرمي هدومه في الصالة"

    08:01 ص الثلاثاء 15 يناير 2019
    "جيهان" تطلب الخلع: "مهمل.. بيرمي هدومه في الصالة"

    ارشيفية

    كتبت- فاطمة عادل:

    تقدمت "جيهان م." ربة منزل، بدعوى خلع ضد زوجها، أمام محكمة الأسرة في مصر الجديدة، لما وقع عليها من ضرر، مبررة ذلك: "جوزي بيبهدل هدومه في الدولاب وبيسبها في الصالة ويمشي، ولما أطلب منه يساعدني بيعاند معايا".

    تروي الزوجة 29 سنة، قصتها: "تزوجت من س. ع. 35 سنة، صاحب معرض سيارات، زواجًا نابعًا عن قصة حب استمرت عام تقريبًا، فهو صديقي عن طريق فيس بوك، وتقدم بعدها لخطبتي وتمت الموافقة، ولم يمر الكثير وانتقلنا للمعيشة معًا بعش الزوجية، واستمر الزواج 6 أشهر فقط".

    تضيف "جيهان": عشت مع زوجي حياة غريبة، فهو مهمل للغاية، ولا يترك أي شيئ في المنزل بحالته المرتبة، رغم علمه بمدى إرهاقي في القيام بأعمال المنزل، وتحدثت معه أكثر من مرة لكن دون فائدة، حتى حاولت أن أتأقلم على حياتي معه التي لا تخرج عن الطبخ وترتيب المنزل فقط".

    تتابع الزوجة حديثها: "زوجي جعلني أنسى الاهتمام بنفسي تمامًا، فحياتنا الزوجية أصبحت روتينية بشكل مرعب، وحاولت التغيير كثيرًا، لكن الصدمة الشديدة أن زوجي دائمًا ما يدخل في مرحلة عناد شديدة ويتصرف بأسلوب يزعجني للغاية، حتى قررت الذهاب إلى منزل أهلي، كي يعود إلى صوابه، وبالفعل جاء لمصالحتي وبعد العودة إلى منزلنا فوجئت به يزداد في معاندتي".

    تشكو جيهان: "بعد العودة إلى منزلي لاحظت التغيير على زوجي لكن للأسوء، واستمر في إخراج الملابس من دولابه وتعمد رميها بزوايا الصالة، وتكرر الوضع كثيرًا خلال فترة زواجنا، حتى اعترضت ثانية على ما يحدث وتشاجرنا سويًا، وقررت العودة إلى منزل أهلي مرة أخرى بدون عودة، لاستحالة الحياة معه، فهو شخصية مهملة وغير آدمي في معاملته معي".

    تنهي حديثها: "كل ذلك دفعني للجوء إلى محكمة الأسرة بمصر الجديدة، لرفع دعوى خلع ضده حملت رقم 1354 لسنة 2018، ولا تزال منظورة أمام المحكمة لم يتم الفصل بها".

     

    إعلان

    إعلان

    إعلان