هاميلتون يحافظ لمرسيدس على العلامة الكاملة ويفوز بسباق فورمولا-1 الكندي

12:04 م الإثنين 10 يونيو 2019
هاميلتون يحافظ لمرسيدس على العلامة الكاملة ويفوز بسباق فورمولا-1 الكندي

أرشيفية

مونتريال - (د ب أ):

حافظ البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس على هيمنة فريقه على سباقات بطولة العالم (الجائزة الكبرى) لسباقات سيارات فورمولا-1 وتوج الأحد بلقب سباق جائزة كندا الكبرى.

وبهذا ، أحرز مرسيدس اللقب في كل من السباقات السبعة التي أقيمت في البطولة حتى الآن.

واستفاد هاميلتون من عقوبة الخمس ثوان المفروضة على الألماني سيباستيان فيتيل سائق فريق فيراري.

وأحرز هاميلتون الأحد لقبه الخامس في سباقات الموسم الحالي ولقبه الـ78 في السباقات التي خاضها على مدار مسيرته الرياضية حتى الآن.

وعادل هاميلتون، الفائز بلقب البطولة خمس مرات سابقة ، رقما قياسيا للأسطورة الألماني مايكل شوماخر حيث تساوى معه في رصيد سبعة ألقاب بالسباق الكندي.

وتلقى فيتيل، الذي انطلق من المركز الأول ، العقوبة على عودته بعد المرور على العشب المجاور للمضمار ليصبح متقدما على هاميلتون حيث رأى المراقبون للسباق في هذا خطورة بالغة.

واجتاز فيتيل خط النهاية أولا خلال السباق الكندي ولكن العقوبة منحت هاميلتون لقب السباق.

وأعرب فيتيل عن شكواه ، عبر إذاعة الفريق، قائلا: "سرقوا السباق منا".

وتصدر فيتيل السباق بعدما انطلق من المركز الأول للمرة الأولى في سباقات هذا الموسم ولكن هاميلتون انتزع اللقب.

وبعد 26 من 70 لفة بالسباق ، توقف فيتيل للتزود بالوقود لكنه عاد في المركز الأول أيضا فيما ضغط عليه هاميلتون وقلص الفارق معه لنحو ثانية واحدة قبل آخر 30 لفة من السباق.

وتحت الضغط القوي من هاميلتون، انحرفت سيارة فيتيل لتمر فوق المنطقة العشبية المجاورة للمضمار ولكنه عاد سريعا فيما وصف هاميلتون عودة فيتيل، عبر إذاعة الفريق، بأنها "خطيرة للغاية".

وناقش مراقبو السباق عودة فيتيل أمام هاميلتون بهذه الطريقة وفرضوا عقوبة الثواني الخمسة على فيتيل.

واجتاز فيتيل خط النهاية أولا متقدما على هاميلتون ولكن لقب السباق ذهب للسائق البريطاني.

وحل تشارلز ليكليرك زميل فيتيل بفريق فيراري في المركز الثالث فيما احتل فالتيري بوتاس السائق الآخر لمرسيدس المركز الرابع.

وكانت المراكز من الخامس إلى العاشر على الترتيب من نصيب ماكس فيرستابن سائق ريد بول ودانيال ريتشاردو ونيكو هالكينبرج سائقي رينو وبيير جاسلي (ريد بول) ولانس سترول (ريسينج بوينت) ودانيال كفيات (تورو روسو) .

إعلان

إعلان

إعلان