• "رحل يوم ميلاده واعترض على تمثيل نجله وابنته فاجأت الجمهور بموهبتها الغنائية".. معلومات عن إبراهيم يسري

    10:00 ص السبت 20 أبريل 2019

    كتبت- بهيرة فودة:

    يصادف اليوم السبت 20 من أبريل ذكرى وفاة وميلاد الفنان إبراهيم يسري، الذي رحل عن 65 عاما، في عام 2015، بسبب هبوط حاد في الدورة الدموية.

    الفنان إبراهيم يسري من مواليد "القاهرة"، وأنجب ابنه محمد، الذي أكمل مسيرته، وشارك في أكثر من مسلسل منها: "شمس يوم جديد"، و"قاتل بلا أجر"، و"الداعية".

    وفقد الفنان إبراهيم يسري، والديه وهو طفل صغير، فراعته وربته شقيقته الكبرى، وكان عاشقا للقراءة، ويكره الصوت العالي، وقدم 126 عملا فنيا بين السينما والتليفزيون والمسرح والفوازير.

    إبراهيم يسري، هو أحد خريجي معهد الفنون المسرحية عام 1975، وانضم لمسرح الطليعة، وشارك في العديد من الأعمال التلفزيونية التي أكدت موهبته، وكان من أصدقاء الراحل، الفنان فاروق الفيشاوي والفنان عماد رشاد والفنان الراحل سامي العدل، الذي توفي بعد بعد وفاة صديقه بشهرين عن عمر يناهز الـ69 عاما بعد وعكة صحية عام 2015.

    وقبل رحيل الفنان سامي العدل بأيام تم تكريمه، في مهرجان المسرح العربي، وانهمرت الدموع من عينيه وقال على المسرح: "بهدى هذا التكريم إلى صديقي وزميلي المرحوم إبراهيم يسري، تمنيت يوم تكريمنا في المعهد يكون متواجدا معانا، لأنه دفعتي أنا وفاروق الفيشاوي وعماد رشاد، لكن للأسف يوم عيد ميلاده ربنا افتكره وكنا متعودين نقول على إبراهيم الوحيد اللي عمرنا ماسمعناه بيجيب سيرة حد غلط خالص، عشان كده ربنا سابنا يعذبنا وافتكره هو".

    ونعرض لكم لقاء نادر للفنان الراحل إبراهيم يسري يتحدث عن أعماله وحياته الشخصية وعن نجله الفنان محمد إبراهيم يسري.

    قال الفنان إبراهيم يسري "إنه من الضروري أن يقرأ أي سيناريو بالكامل لكي يوافق علي العمل، ولا يأخذ أي أفكار من المخرج أو المؤلف عن الدور لكي يتقن الدور بحرفية".

    وأضاف إبراهيم في أثناء لقائه في برنامج "اليوم" علي قناة الحرة في دبي"، أن المخرج إسماعيل عبد الحافظ صاحب الفضل عليه، وكذلك المخرج مجدي أبو عميرة والمخرج أحمد صقر، ومن المؤلفين الراحل أسامة أنور عكاشة، ومحمد جلال عبد القوي، وتعلمت منه الكثير، وعلاقتي بجميع الفنانين جيدة".

    وأشار إبراهيم إلى أنه مغرم بمتابعة الأعمال السينمائية والتلفزيونية، وتابع: "لا أتمنى أبدا أن أمثل دورا جسده زميل لي، فهذا ليس من حقي من وجهه نظري".

    وتابع إبراهيم: "كنت ضد أن يمثل محمد ابني، ولكن والدته كان عندها الرغبة في أنه يمثل"، وحكى أنه في مرة كان يسير مع نجله في الشارع، والجمهور كان يسلم عليه، ومن وقتها ومحمد يريد ان يعمل بمجال التمثيل.

    وفي لقاء مع محمد إبراهيم يسري قال إنه والده كان إنسانا هادئا جدا ومحبا للحياة والضحك ومثقفا جدا، وكان لديه فضول في استكشاف الناس، مضيفا أن علاقته بوالده كانت قوية جدا".

    وعن الأشياء المفضلة للفنان إبراهيم يسري، قال نجله: "كان يحب البامية، وعصير المانجو، وكان يفضل الجلوس علي كرسي معين في المنزل".

    وأضاف أن والده لم يكن لديه أي خلاف مع أي فنان، وليس صحيحا وجود أي خلاف مع الفنان فاروق الفيشاوي، مضيفا: "الراجل ده هو اللي مربيني، وأول واحد وقف جمبنا لما سمع خبر الوفاة".

    أما ابنته فقد أثارت الجدل، خلال العام الماضي، بنشرها عدة فيديوهات تغني فيها باللغة العربية والإنجليزية، وتساءل الكثيرون عن نيتها احتراف الغناء، لكنها تواصل حتى الآن نشر فيديوهات لغنائها دون أي خطوة في مجال الغناء.

    View this post on Instagram

    Dancing on my own..

    A post shared by هنا ابراهيم يسرى (@hanayousry) on

    إعلان

    إعلان

    إعلان