بعد اتهامها بالعنصرية.. يسرا اللوزي تعتذر

02:35 م الأربعاء 06 ديسمبر 2017

كتبت – منال الجيوشي:

بعد أن تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، صورة للفنانة يسرا اللوزي، وهي ترتدي فستان زفاف في عرض أزياء للمصمم المصري هاني البحيري، اتهمها البعض بـ"العنصرية"، حيث ظهرت بالفستان الأغلى في العالم، وخلفها رجلان من أصحاب البشرة السمراء، يحملون "ذيل الفستان".

وقد نشرت الفنانة الشابة، عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، اعتذارا قالت فيه: "أعتذر أنا يسرا اللوزي، عما أُخذ علي أثناء عرض الأزياء على أنه تصرف عنصري، ولذلك وجب علي الاعتذار، حيث أنني شاركت في هذا العرض كضيفة شرف، وما حدث لم يكن هو المخطط الأصلي".

وتابعت يسرا اللوزي قائلة: "تم هذا التغيير المفاجئ من قبل منظمي العرض مجرد ثواني قبل صعودي المسرح، وكان من الواجب علي أن أرفضه، وللأسف لعب التوتر والارتباك دورهما بسبب ثقل الفستان وعدم تمكني من أخذ خطوة أثناء ارتدائه دون مساعدة، وبالتالي لم أتمكن من استيعاب هول الموقف، ولذلك وجب علي توضيح موقفي، ضد العنصرية والتمييز بكافة أنواعهما، فأرجو قبول اعتذاري".

يذكر أن يسرا اللوزي، ظهرت الأسبوع الماضي، بفستان زفاف في عرض أزياء المصمم هاني البحيري، حيث ارتدت أغلى فستان بالعالم، وهو مرصع بالألماس، وبلغ ثمنه 5 ملايين دولار.

إعلان

إعلان

إعلان