10 أسئلة عن صفقة عبد الله السعيد (مقال رأي)

11:50 م السبت 17 مارس 2018
10 أسئلة عن صفقة عبد الله السعيد (مقال رأي)

بقلم- مصطفى الجريتلي:

إذا كنت تبحث عن أي إجابة عن لماذا وقع عبد الله السعيد للناديين.. من أخطأ.. من "قصف جبهة من" وغيرها من تلك الأسئلة.. فدعني أحذرك في البداية أن هذا المقال لن يكون مفيداً لك.. إذاً ما فائدة المقال؟.. سنتناقش في 10 أسئلة وردت إلى ذهني لم أجد لها أي إجابة قاطعة.

1) هل بالفعل أراد مرتضى منصور التعاقد مع عبد الله كلاعب للزمالك؟

إذاً لماذا لم ينتظر حتى الصيف ويطلب من عبدالله المماطلة ثم يوقع معه.. لماذا لم يُخطر اتحاد الكرة رسمياً والأهلي وهُنا تنصفه اللوائح فاللاعب في الـ 6 أشهر الأخيرة من عقده ويُحق للزمالك التفاوض كما أن الإخطار سيمنع الأهلي من التجديد له ومن ثمّ حسم انتقال اللاعب له وسيحصل أيضاً على نفس القدر من الضجة ولكن هُنا ستكون لصالح الزمالك وليس له هو كمفاوض بارع ـ وهو الأمر الذي لا يمكن إنكاره ـ؟

2) ماذا يُريد مرتضى منصور من تلك الصفقة؟

بالطبع ورد ذلك السؤال لذهنك.. هو سؤال مشروع ولكن لم أجد له إجابة قاطعة.. فمثلاً هل أراد مرتضى منصور "التعليم" كما يُقال على إدارة غريمه الأهلي؟.. أعتقد ليس كذلك فقط فهو بالفعل وقع مع اللاعب ولكنه لم يسر بالصفقة إلى بر الأمان وهُنا تكون صعوبة السؤال بالنسبة لي .. ماذا يُريد مرتضى من تلك الضجة؟

3) هل أراد مرتضى التشويش على التحفظ على أموال الزمالك؟

لا أعتقد ذلك فمسؤولو الرقابة الإدارية تحفظوا على خزينة الزمالك في 28 فبراير وعبد الله السعيد وقع على عقود انتقاله بتاريخ 26 فبراير بحسب تصريحات مسؤولو النادي كما أن المفاوضات مع نجم الأهلي بالطبع ليست وليدة ليلة وضحاها.. إذاً لماذا دفع مرتضى 40 مليون للاعب؟.. وهل وكيف ومتى سيعيدها اللاعب أم سيأتي للزمالك لعجزه عند دفع الشرط الجزائي الـ 100 مليون دولار!

4) هل أضاع الخطيب مباديء الأهلي؟

في محاولتي للإجابة على ذلك السؤال حاولت ألا أتذكر ماحدث حينما انتقل حسام وإبراهيم ابناء الأهلي للزمالك وشاركوا في صنع مجداً له.. ولكن لا أجد إجابة على سؤالي لماذا لم يأت محمود الخطيب ـ وهو لو تعلمون قدره وقامته الرياضية لتمنيتم الجلوس معه ـ إلى ذلك اللاعب البالغ من العمر 32 عاماً ويخبره بالعرض النهائي ويُخيره وحينما يرفض يخرج ويُصرح إنه لم يصل لاتفاق مع اللاعب.. لا قد ينتقل اللاعب للزمالك ويضع مجلس الأهلي بقيادة أحد أساطيره في مأزق.. إذاً لماذا لم يتصل بداعمه الأول تركي آل الشيخ، رئيسه الشرفي ويطلب منه تحمل الفارق بين عرضه وما يريده عبد الله؟.. لماذا صدّر فشله في التعاقد مع اللاعب حتى جاء تركي آل الشيخ الذي لم تتعدى جلسته لتجديد تعاقد عبد الله السعيد ساعة؟

لماذا لم يرفض حتى التوقيع مع عبد الله السعيد بعد توافر المبلغ المادي بعد اعتراف اللاعب بتوقيعه على عقود انتقال للزمالك؟.. حسبما تحدث عدلي القيعي في برنامجه ملك وكتابة على قناة ناديه.. صراحة لا أجد إجابة واضحة.

5) هل بالفعل "عدلي كبر"؟

"عدلي عجز ومبقاش ليه أنياب".. ذلك التصريح أثار حفيظة، مُحبي عدلي القيعي، رئيس لجنة التعاقدات بالأهلي بل أثار حفيظة الرجل نفسه الذي أوضح أنه لن يرد على الإسائة بالإسائة ولكنه لا يجد عيباً في الكبر فكلما كبر الشخص كلما زادت خبرته.

هذا ماجاء في ذهني وأنا أقرأ تقرير للزميل هادي مدني، عن وجود احتمالية تغريم الأهلي في مشكلة عبد الله السعيد مع الزمالك بعد إعلانه في حلقة برنامجه أنهم كانوا على علم بتوقيع عبد الله السعيد للزمالك.. فهل بالفعل عدلي كبر ولا يُدرك ماذا يُقال ومتى؟ لا أجد إجابة قاطعة ولا أقصد بالطبع التقليل من ذلك القامة الذي ظل مُهندساً لصفقات الأهلي بل دعني أوصفه بـ "الوحش" خلال فترة زمنية معينة.

6) من سيُكمل بدلاً من تركي آل الشيخ؟

أُعجبت بحديث عدلي القيعي، على قناة ناديه بإن لا يوجد لاعب في مصر يستحق كل تلك الملايين ورغبته في وضع حدوداً لها لخطورة الوضع الاقتصادي ودعوته لمساعدة الزمالك له في ذلك وأنه في نفس الوقت لن يقف مكتوف الأيدي حينما يسعى أي نادٍ خطف لاعباً منه.. وهو الأمر الذي تذكرته فجاء في ذهني سؤالاً:"هل عبد الله السعيد يستحق كسر تلك المبادرة الذهبية لهذا الرجل؟".. اليوم تركي آل الشيخ دعم الأهلي ورضخ الأهلي لمطالب عبدالله وهُنا فتح باباً مستقبلاً لأي لاعب يشعر بقيمته في الأهلي أن يسلك ذات المسار مع الحذر من تجربة عبد الله أو حتى عدم الحذر منها ولكن هل حينها سيكون تركي آل الشيخ موجوداً.. ومن سيُكمل مسيرته؟.

7) هل الأهلي لا يقف على لاعب بالفعل؟

عبد الله السعيد لا يوجد له بديلاً في مصر.. الأهلي لا يقف على لاعب.. جملتين روّجهما مُحبي القلعة الحمراء ولكنهما سببا لي نوعاً من الحيرة كيف سيُكمل الأهلي بعد رحيل عبد الله السعيد؟.. هل أحمد حمدي الذي أشاد به الجميع وتم رفض طلبات احترافه من قبٍل العديد من الأندية الأوروبية التي لها اسمها بحجة حاجة النادي له وهو ذات النادي الذي لا يستعين به في المباريات كثيراً لا يستحق نظرة ودعم لكي يكون عبد الله السعيد الجديد للأهلي مستقبلاً؟

8) هل سيظل عبد الله السعيد أفضل لاعب في مصر؟

حتى الساعات الأخيرة كان عبد الله السعيد أفضل لاعب في مصر.. هل سيبقى ذلك المعتقد في ذهن الجميع؟

9) هل يجب أن تُعاقب مصر عبد الله السعيد ولا تُشركه بالمونديال؟

وإذا بقى ذلك المعتقد في ذهن الجميع مع نية الأهلي تجميد اللاعب.. هل يجب أن تُعاقب مصر بمديرها الفني الأرجنتيني هيكتور كوبر اللاعب وتُعاقب فريقها في كأس العالم بعدم دعم عبدالله السعيد؟

10) وأخيراً آخذ من سؤال زميلي كريم سعيد مقدم برنامج العين الثالثة على حسابه بموقع فيسبوك وأعيده مرة أخرى: "من هو الشيطان الذي أقنع عبد الله السعيد بقدرته على مخادعة مسؤولي الزمالك والأهلي بالتوقيع لكلاهما؟.. إذا وجدت أجوبة قاطعة على تلك الأسئلة شارك الكاتب على تويتر من هُنا.

إعلان

إعلان

إعلان