• تبرئة رئيس الفيفا من تهمة الفساد

    07:03 م الإثنين 15 أبريل 2019
    تبرئة رئيس الفيفا من تهمة الفساد

    رئيس الفيفا جياني إنفانتينو

    جنيف- (د ب أ):

    خلص محقق خاص في سويسرا إلى أن الهدايا الباهظة الثمن التي قدمها رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جياني إينفانتينو إلى مدعٍ محلي لا ترقى إلى مستوى الفساد بل تهرب ضريبي محتمل.

    وقال المتحدث باسم المحقق اليوم الاثنين إن المحقق قرر وقف الإجراءات القانونية.

    وأنفق رئيس الفيفا أكثر من 15 الف فرنك سويسري (15000 دولار) على مصاريف المدعي العام رينالدو أرنولد وعائلته ، بما في ذلك رحلات الطيران وتذاكر نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا وحجوزات الفنادق ، وفقًا للتقرير النهائي للمحقق الخاص ، وهو أيضا ممثل إدعاء.

    وذكر التقرير "كانت هذه منافع كبيرة وغير عادية" ، لكن دون أي إشارة إلى أن صديقه المقرب أرنولد قدم خدماته لرئيس الفيفا مستغلا منصبه.

    كما بحث المحقق الخاص في اجتماع عقده أرنولد بين إنفانتينو وكبير المدعين الاتحاديين في سويسرا ، مايكل لوبر ، الذي يحقق مع العديد من مسؤولي كرة القدم بسبب الكسب غير المشروع.

    وقال التقرير إن أرنولد قدم نفسه إلى لوبر ليس كزميل لكن كصديق لإنفانتينو وخلص التقرير إلى أن أرنولد لم يتصرف بشكل غير قانوني.

    ومع ذلك ، قدم المحقق الخاص تهم جنائية بسبب التهرب الضريبي ضد أرنولد.

    إعلان

    إعلان

    إعلان