• "دي جي" الدرب الأحمر في العيد.. أدعية قبل الصلاة و"مهرجانات" بعدها (صور)

    04:13 م الأحد 11 أغسطس 2019
    "دي جي" الدرب الأحمر في العيد.. أدعية قبل الصلاة و"مهرجانات" بعدها (صور)

    احتفالات منطقة الدرب الأحمر بأول أيام عيد الأضحى

    كتابة وتصوير- شروق غنيم

    ما إن انتهت صلاة العيد في صباح اليوم السبت، حتى ضج الشارع المقابل لمسجد السلطان حسن بمنطقة الدرب الأحمر بالأغنيات الشعبية، حول مسرح صغير تجمّع حوله أبناء المنطقة ومن في المكان للاحتفال، وكأنما فرح شعبي أُقيم، امتلأ الشارع سريعًا، بين من يؤدي رقصات استعراضية، ومن يتابع من الشرفات، ومن يُشجع من الأرض.

    1

    كحال كل عيد؛ استعد شعبان سيد لأول أيامه، اعتاد قبل 15 عامًا الاحتفال بالحدث على طريقته الخاصة منذ عمل في "المولد"، وهو مكان لتأجير أجهزة الـ"دي جي" في الأفراح بشكل عام، غير أن في العيد يخرج "عدة الشغل" مجانًا "عشان نفرّح الناس ويحتفلوا بالعيد"، يحكي صاحب الثلاثة وثلاثين عامًا أن يومه يبدأ قبيل صلاة العيد "بنشغل أدعية وقرآن، ولما الصلاة تخلص نبدأ الحفلة".

    2

    مع كل أغنية جديدة، يصعد على المسرح شباب من الواقفين حول المكان، كل شخص له موهبة مختلفة، أحدهم استعرض مرونة جسده، روّضه مع إيقاع الأغنية الشعبية المُذاعة، فيما كانت علامات الدهشة على وجوه المتفرجين، وحين انتهى حيّوه كأنه في مسرح استعراضي حقيقي، كذلك صعد من يؤدي أغنية بصوته برفقة الموسيقى.

    3

    4

    ازدحم الشارع المتواجد به أجهزة الـ"دي جي"، اختنقت السيارات المارة في الطريق، لم تسلم من الأطفال المتواجدين، حاولوا الوقوف أمام العربات وأداء الاستعراضات أمامها، لكن المسئولين عن المسرح كانوا ينادون بضرورة إفساح الطريق "مشي السكة يا شباب".

    5

    لم يكن يعلم أغلب المشاركين في اليوم عن أصحاب المسرح، أو سبب إقامة الحفل الصغير "إحنا كنا معديين قولنا نقف ونتبسط"، تقولها رانيا -اسم مستعار-، حين خرجت صاحبة الـ17 عامًا من الصلاة وفي طريقها إلى المنزل "لقيت هيصة، مفكرتش بقى ده تبع مين وقفت أنا وقرايبي نسقف معاهم".

    6

    لم تكن السعادة حال كل المتواجدين في الشارع، البعض عبّر عن انزعاجه من انغلاق الطريق، ووجود بعض الشباب ممكن وقفوا أمام السيارات، أو صعدوا عليها بينما تسير "فاكرين إن دي روشنة"، يقول أحدهم، يتابع شعبان صاحب الحدث كيف يستقبل أهالي المكان الأمر "أنا رأيي من ساعة ما بدأت الموضوع ده إن الناس هتكون نوعين في اللي بيبقى مبسوط وبيهيّص معانا، وفي اللي مضايق وشايفها دوشة، ده بنقوله عقبال عندك وبنكمّل".

    7

    إعلان

    إعلان

    إعلان