• سفير فرنسا بمصر يكشف عن موقف بلاده من سد النهضة والقدس (صور)

    10:22 م الأحد 04 فبراير 2018
    سفير فرنسا بمصر يكشف عن موقف بلاده من سد النهضة والقدس (صور)

    الإسكندرية - محمد البدري:

    أكد السفير الفرنسي بالقاهرة، ستيفان روماتيه، أن بلاده تقف على مسافة واحدة من الدول المتأثرة ببناء سد النهضة في إثيوبيا، قائلاً "سندفع البلدان للوصول إلى حل يرضي الجميع"، نافيًا أن يكون لفرنسا أي استثمارات متعلقة ببناء السد.

    وقال: "إن فرنسا حريصة على أن تحافظ مصر على مصدرها الدائم للماء"، متابعًا "حريصون على ألا يسيء السد إلى مصالح دول المصب في احتياجاتها من مياه النيل وفي الوقت نفسه لا يمكن أن نغض الطرف عن احتياجات إثيوبيا".

    جاء ذلك خلال تصريحات صحفية، مساء اليوم الأحد، على هامش لقاء عقده السفير بمقر القنصلية الفرنسية في الإسكندرية، في حضور القنصل العام الفرنسي نبيل حجلاوي، وعدد من القيادات العسكرية والتنفيذية والمجتمع المدني بالمحافظة.

    وأشار السفير إلى إمكانية الوصول إلى اتفاق بين مصر والسودان وإثيوبيا بشأن السد، مضيفًا: "مثال على ذلك اللقاء الثلاثي الذي انعقد قبل أيام في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا بين الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والسوداني عمر البشير ورئيس الوزراء الإثيوبي هايلي مريام ديسالين".

    في سياق آخر، أكد السفير موقف بلاده من القرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في نقل السفارة الأمريكية إلى القدس باعتبارها عاصمة لإسرائيل، قائلاً: "أعربنا عن أسفنا بشكل قوي، وصدور هذا القرار في ذلك التوقيت يعطل أي محاولة للسلام".

    وأضاف: "ننتظر أن نعرف ما هي النوايا الأمريكية، ليكون لنا موقف واضح تجاه الأمر، خاصة أن لدينا علاقات ممتدة ومتميزة مع الفلسطينيين، ونتحدث مع كل أطراف المنطقة في السعودية والأردن وإسرائيل".

    وتابع: "فرنسا ستعلن موقفها حسب موقف تراب ولن يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل سيصل إلى مبادرات تأخذها بنفسها، ولكن يجب أن نرى أولًا تفاصيل هذا المشروع، وسنتخذ أي مبادرة بتدبير مسبق مع مصر".​

    إعلان

    إعلان

    إعلان