• كان عائدا للقاهرة بعد 5 سنوات غياب.. قصة المصري المصاب بالكويت

    06:54 ص الأحد 10 فبراير 2019

    كتب– أسامة عبدالكريم:

    كشف رضا ابراهيم خليل، نجل شقيقة المواطن المصري، طه عوض عبد الغنى عثمان، المصاب بحالة إغماء بالكويت، عن تفاصيل إصابة خاله وآخر التطورات التي وصلت إليه حالته الصحية.

    بدأت تفاصيل الواقعة، بعدما نشرت وزارة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، صورة لجواز سفر للمواطن مصري، على صفحتها السمية بموقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك"، معلنة إصابتة بحالة فقدان للوعي، إثر تعرضه لنزيف حاد في المخ، عند ركوب طائرة العودة لمصر، ولا يوجد من يعرف له أقارب أو أصدقاء سواء في الكويت أو في مصر.

    يقول خليل، لـ"مصراوي"، "يوم الأحد الماضي، قبل التنويه الصادر من وزارة الهجرة بـ4 أيام، خالي كان يستعد للعودة إلى القاهرة، لقضاء إجازته وسط أهله، بعد غياب استمر نحو 5 سنوات منذ عام 2014 تقريبا".

    وتابع: "لم يخطرنا بموعد عودته، (كان محضر لنا مفاجأة)، بعدما أوثق حقائبه التي اكتظت بالهدايا، ودفع 50 دينار وزن زائد، في إشارة إلى كثرة الهدايا التي كان يحملها أثناء العودة، إلا أنه تعرض لحالة تعرض للإصابة بنزيف حاد في المخ، أثناء الصعود إلى الطائرة المتجهة إلى القاهرة".

    ويضيف: "هناك روايتان حول مكان إصابة خاله، فالوزارة أكدت إصابته قبل صعود الطائرة، ورواية أخرى تشير إلى إصابته بعد إقلاع الطائرة بـ15 دقيقة"، مشيرا إلى أن خاله كان قد تعرض في رمضان الماضي لجلطة، رقد على إثرها في المستشفى لمدة أسبوع لتلقي العلاج.

    يشير خليل إلى أن خاله تعرض للإصابة بنزيف حاد في المخ، وسقط مغشيا، وعلمنا بالواقعة من أحد أصدقاء خاله العائد من الكويت ومقيم في نفس المنطقة السكنية 29 درب الأنسية، الدرب الأحمر، القاهرة، ثم أرسل لنا قسم الأزبكية أحد أفراد الأمن ليبلغنا بالواقعة، وتواصلت معنا وزارة الهجرة".

    أردف: "خالي يعمل موظفا بوزارة العدل الكويتية منذ أكثر من 20 عاما، ويتمتع بعلاقة طيبة مع الجميع، ومحبوب من زملاءه في العمل الكوايته والمصريين، على حد سواء، ومتزوج ولديه بنت في كلية الصيدلة، وكان يعيش مع شقيقته سلوى".

    واستطرد: "عقب علمنا بالواقعة تواصلت بأخي وأبناء خالتي مقيمين بالكويت وذهبوا للاطمئنان عليه بمستشفى الفروانية، ويتابعون الحالة من خلال الزيارات"، موضحا أن الأسرة تعيش في حالة من الحزن وشقيقته سلوى ترفض الأكل منذ علمها بالحادث، وتريد الاطمئنان على شقيقها.

    اقرأ أيضًا..

    "في الدرب الأحمر".. "الهجرة" تتوصل لأسرة المواطن المصاب بالكويت

    إعلان

    إعلان

    إعلان