"كنت بأدبه بس نصيبه كده".. جريمة شرف في صحراء الواحات

10:04 م الثلاثاء 04 يونيو 2019
 "كنت بأدبه بس نصيبه كده".. جريمة شرف في صحراء الواحات

أرشيفية

كتب- محمد شعبان:

5 أيام من أعمال البحث والتحري قادت رجال المباحث إلى حل لغز العثور على جثة حلاق بها آثار ضرب بمركز الواحات البحرية في محافظة الجيزة.

تلقى العميد عاصم أبوالخير، رئيس مباحث قطاع أكتوبر، إخطارا من إدارة شرطة النجدة بالعثور على جثة شاب ملقاة بقطعة أرض بدائرة مركز الواحات.

شكل اللواء محمد عبدالتواب، نائب مدير مباحث الجيزة، فريق بحث ترأسه المقدم يحيى زغلول، مفتش مباحث الواحات، وتركزت جهوده على فحص بلاغات التغيب، ونشر أوصاف الجثة للوصول على هويته، وتبين أنه حلاق في العقد الثالث من العمر، يقيم بقرية الباويطي.

جهود البحث والتحري التي قادها المقدم هيثم سكر، رئيس مباحث الواحات البحرية توصلت إلى أن عاملا وراء ارتكاب الواقعة بدافع الانتقام؛ لاتهامه بالتحرش بزوجته، وفي سبيل ذلك استعان بـ3 آخرين بينهم ربة منزل، ولقنوه وصلة من الضرب والتعذيب وتركوا جثته بمكان العثور عليها.

عقب تقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة تمكنت مأمورية من ضبط المتهمين الذين أقروا بارتكاب الواقعة بتحريض من المتهم الأول الذي علل السبب "كنت بأدبه علشان اللي عمله.. بس نصيبه كده".

تحرر محضر بالواقعة، وأحاله اللواء عادل حجازي، حكمدار الجيزة، إلى النيابة العامة لتباشر التحقيق.

إعلان

إعلان

إعلان