خرج لها من منزل مهجور ولدغها.. فتاة قرية الثعابين بالبحيرة تتجاوز مرحلة الخطر

06:39 م الإثنين 02 يوليو 2018

البحيرة – أحمد نصرة:

قال الدكتور ياسر زايد، مدير مستشفى كفر الدوار إن حالة المريضة دنيا محمد الجزيري، والتي حولت أمس الأحد، من مستشفى المحمودية مصابة بلدغة ثعبان، مستقرة الآن، وتجاوزت مرحلة الخطر، ومن المنتظر أن يصرح لها بالمغادرة مساء اليوم.

وأضاف "زايد" في تصريح خاص لـ"مصراوي" أنه اطمئن بنفسه على الحالة مؤكدًا جاهزية مركز السموم بالمستشفى لاستقبال جميع الحالات القادمة أو المحولة من المستشفيات الأخرى على مدار الساعة.

وقالت "دنيا" المقيمة بقرية منية السعيد، بمركز المحمودية إنه وأثناء سيرها بالطريق، خرج لها ثعبان من منزل مهجور بجوار منزلها، ولدغها في ساقها، جاء ذلك بعد ساعات قليلة من وفاة شاب من نفس قريتها عمره 18 سنة، تعرض للدغة أثناء عمله بأرضه الزراعية.

كانت المهندسة نادية عبده، محافظ البحيرة شكلت لجنة فنية متخصصة بإشراف جمال أبو الفضل المستشار الإعلامي والفني للمحافظة، تضم الوحدة المحلية لمركز ومدينة المحمودية، ومديريات الطب البيطري والصحة والزراعة، وأساتذة من كلية الزراعة جامعة دمنهور، وذلك لفحص شكوى أهالي قرية منية السعيد، بمركز المحمودية لتضررهم من انتشار الثعابين أثناء عملهم بالأراضي الزراعية، ما يعرض حياتهم للخطر .

وانتهت اللجنة إلى شراء نحو 5 آلاف بيضة وحقنها بمادة سامة، وتوزيعها على الأوكار التي تختبئ بها الثعابين بعد المسح الشامل للأماكن المحتمل المرجح تواجدها بها ، صاحب ذلك توعية الأهالي وتحذيرهم لتوخي الحيطة والحظر وعدم تعرضهم للبيض السامة خوفًا على سلامتهم .

إعلان

إعلان

إعلان