Masrawy logo white

رئيس مصر لتأمينات الحياة لمصراوي: مبيعات شهادة "أمان" تخطت مليار جنيه

11:23 ص الخميس 06 مايو 2021
رئيس مصر لتأمينات الحياة لمصراوي: مبيعات شهادة "أمان" تخطت مليار جنيه

مصر لتأمينات الحياة

كتبت- منال المصري:

قال الدكتور أحمد عبد العزيز، رئيس مجلس إدارة شركة مصر لتأمينات الحياة، في تصريحات لمصراوي، إن شهادة أمان المصريين ذات الوعاء الادخاري والتأميني ساهمت في جذب أكثر من مليون عميل جديد للشركة بالتعاون مع 4 بنوك بحجم مبيعات تجاوز المليار جنيه.

وكانت 4 بنوك هي البنك الأهلي المصري والقاهرة ومصر والمصري الزراعي، طرحوا شهادة أمان المصريين في مارس 2018 عقب إعلان الرئيس عن مبادرة لإطلاقها لتوفير وعاء تأميني على العمالة المؤقتة وكافة المصريين.

وأكد أحمد عبد العزيز، أن الشركة تعمل على صرف التعويضات بشكل منتظم لحاملي الشهادة، أو من ذويه في حالة الوفاة أو العجز الكلي، مع تقديم جوائز لعدد محدود من خلال إجراء سحب عشوائي ودوري على الوثائق.

وشهادة أمان المصريين، هي شهادة ادخار بنكية، تبدأ من 500 جنيه ومضاعفاتها حتى 2500 جنيه بحد أقصى للشخص الواحد، تدفع مرة واحدة، ومدة الشهادة 3 سنوات، وتجدد تلقائيا مرتين، أي أن مدتها الإجمالية تصل إلى 9 سنوات.

وتعطي شهادة أمان لصاحبها فائدة سنوية ثابتة حاليا 13%، تصرف في نهاية مدة الشهادة، بعد خصم الأقساط التأمينية التي تسدد شهرياً، لصالح شركة مصر لتأمينات الحياة، بقيمة تتراوح بين 4 و20 جنيهاً شهرياً، بحسب قيمة كل شهادة.

وتستهدف الشهادة بشكل أساسي توفير حماية تأمينية للعمالة الموسمية والمؤقتة، والعمال الذين ليس لهم دخل ثابت، والمرأة المعيلة، بما يضمن استقرار أسرهم في حالة الوفاة.

والفكرة الأساسية من هذه الشهادة هي أن عدداً كبيراً من العمال في مصر يعملون في مجال المقاولات والزراعة والحرف اليدوية والمهن الخطرة، دون حماية اجتماعية أو تأمينية، لأسرهم في حالة الوفاة.

ويستحق التعويض أو المعاش من شهادة أمان، في حالة وفاة العميل فقط، سواء كانت الوفاة طبيعية أو نتيجة حادث، وفقا لما أعلنته البنوك الأربعة التي طرحت الشهادة.

ولا يصرف هذا التعويض في حالات العجز أو الإصابة ولا يشمل أي تأمين صحي، لأنه فقط "وثيقة تأمين على الحياة".

ويحدد العميل عند طلب شراء الشهادة طريقة صرف التعويض في حالة وفاته، سواء صرفه مباشرة إلى الورثة الشرعيين الذين يحددهم إعلام الوراثة، أو إلى أشخاص يحددهم بالاسم، أو صرف معاش شهري، مع تحديد اسم واحد للمستفيد منه.

وتتيح الشهادة للعميل الاختيار بين الحصول على معاش شهري لمدة 5 أو 10 سنوات، أو تعويض نقدي، يستفيد منه ورثته بعد وفاته.

وتختلف قيمة المعاشات والتعويضات التي تمنحها الشهادة في حالة الوفاة الطبيعية عن حالة الوفاة نتيجة حادث.

وتبدأ قيمة التعويض الذي يمكن سداده دفعة واحدة للورثة في حالة الوفاة الطبيعية من 10 آلاف جنيه، إذا كانت الشهادة بقيمة 500 جنيه، وتصل إلى 50 ألف جنيه إذا كانت الشهادة بقيمة 2500 جنيه.

أما في حالة الوفاة نتيجة حادث، فإن التعويض يبدأ من 50 ألف جنيه، إذا كانت قيمة الشهادة 500 جنيه، ويصل إلى 250 ألف جنيه إذا كانت قيمة الشهادة 2500 جنيه.

بينما تبدأ قيمة المعاش الشهري، في حالة الوفاة الطبيعية من 200 جنيه حتى ألف جنيه، إذا كان المعاش لمدة 5 سنوات، ويبدأ من 120 جنيهاً حتى 600 جنيه إذا كان المعاش لمدة 10 سنوات.

أما إذا كانت الوفاة نتيجة حادث، فإن المعاش يبدأ من ألف جنيه حتى 5 آلاف جنيه، إذا كان المعاش لمدة 5 سنوات، ويبدأ من 600 جنيه حتى ألفي جنيه، إذا كان المعاش لمدة 10 سنوات.

كورونا.. لحظة بلحظة

589

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

899

متعافون اليوم

276190

إجمالي الإصابات

15791

إجمالي الوفيات

204701

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي