تسمم الدم.. الأسباب والأعراض والعلاج

03:00 ص الثلاثاء 23 فبراير 2021
تسمم الدم.. الأسباب والأعراض والعلاج

تسمم الدم

(د ب أ)-
يعد تسمم الدم أحد أكثر أسباب الوفاة شيوعا. لذا يجب تشخيصه مبكرا وعلاجه في الوقت المناسب لإنقاذ حياة المريض.
وأوضحت الدكتورة روث هيكر، رئيسة تحالف سلامة المرضى الألماني، أن تسمم الدم يحدث بسبب الإصابة بعدوى جرثومية أو بكتيرية خطيرة، والتي تنتقل عبر مجرى الدم.
وأضافت هيكر أنه يمكن منع العديد من الأحداث المأساوية بالاكتشاف المبكر للمرض، كما أنها تهيب بالشك دائما في تسمم الدم عندما تكون هناك أعراض معينة؛ حيث إنه مرض مخادع للغاية.
لماذا يعد تسمم الدم خطيرا للغاية؟
تجيب هيكر قائلة: لأنه غالبا لا يتم التعرف عليه في وقت مبكر بما فيه الكفاية. وفي حال عدم العلاج في الوقت المناسب، فإنه يتسبب في الوفاة.
كيف يتم التعرف على تسمم الدم؟
هيكر: من خلال بعض العلامات كالخط الأحمر على الذراع، ولهذا السبب تعتبر لقاحات التيتانوس، على سبيل المثال، مهمة جدا. ومع ذلك، فإن تسمم الدم، كما يطلق عليه عادة تعفن الدم، لا يمكن أن ينتج فقط عن إصابات خارجية تدخل من خلالها مسببات الأمراض إلى الجسم. وأضافت هيكر أنه يمكن أن تؤدي العدوى من أي نوع في الجسم أيضا إلى ردود فعل دفاعية قوية في الجسم، مما يؤدي إلى المبالغة في رد فعل الجهاز المناعي. ويترتب على رد الفعل المبالغ فيه هذا تدمير للأنسجة والأعضاء.
ما هي الأعراض الأخرى للمرض؟
هيكر: الحمى والقشعريرة والارتباك وسرعة التنفس وسرعة النبض؛ حيث يشعر المريض وكأنه يحتضر. ولأنه غالبا ما يتم التعرف على تسمم الدم بعد فوات الأوان، لاختلاط الأمر مع أعراض أمراض أخرى مثل الأنفلونزا، يتم تفويت فرصة العلاج المبكر.
ولهذا يموت الكثيرون بسببه؛ حيث إنه حالة طارئة مثل النوبة القلبية والسكتة الدماغية، فالبعض لا يعاني من شعور شديد بالمرض إلا بعد سبعة إلى عشرة أيام من التشخيص.
ويرفض كبار السن على وجه الخصوص الذهاب إلى المستشفى أو الطبيب من الخوف، وهو ما يضيع الفترة الزمنية، التي كان من الممكن أن ينقذ فيها العلاج السريع حياة المريض، وغالبا ما يكون فشل الأعضاء هو نقطة النهاية لتسمم الدم، وبعد ذلك يموت المرء بسببه.
كم من الوقت حتى يصبح تسمم الدم خطيرا؟
هيكر: هذا يختلف من جهاز مناعة لآخر، فقد يصبح الوضع حرجا بعد ساعات.
ما الواجب عمله عند الشك في تسمم الدم؟
هيكر: الاتصال الفوري بالطوارئ وسؤال طبيب الطوارئ والمسعف عن احتمال الإصابة بتسمم الدم؟ فمجرد طرح السؤال أمر هام. وخلاف ذلك، ليس هناك الكثير، الذي يمكن القيام به بخلاف الحصول على المساعدة بسرعة.
كيف يتم علاج تسمم الدم في المستشفى؟
هيكر: يتم سحب عينة من الدم على الفور وتحليلها ميكروبيولوجيا من أجل تحديد الجرثومة المسببة. ويتلقى المريض أولا مضادا حيويا واسع المدى، ثم بمجرد التعرف على المسبب يكون العلاج أكثر استهدافا.
هل يمكن الوقاية من تسمم الدم؟
هيكر: التطعيم على وجه الخصوص مهم للوقاية لبعض الفئات المعرضة للخطر. وينصح بعد استئصال الطحال بالحصول على لقاح المكورات الرئوية، لاحتمالية الإصابة بسرعة أكبر؛ لأنهم لا يمتلكون احتياطيات كثيرة في الاستجابة المناعية. وبشكل عام، يجب مراعاة تدابير النظافة لعدم الإصابة بالعدوى. ويجب دائما تنظيف الجروح المفتوحة جيدا.
هل يمكن أن يكون للمرض آثار طويلة المدى؟
هيكر: نعم، فهناك العديد من المرضى، الذين دخلوا وحدة العناية المركزة بسبب تسمم الدم وعانوا من آثار جانبية طويلة المدى مثل الاضطرابات المعرفية وضعف العضلات والأعصاب أو مشاكل التوازن. وبسبب انخفاض تدفق الدم، فقد يكون هناك حاجة لإجراء جراحة بتر لأصابع في اليدين أو القدمين.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 242120

    عدد المصابين

  • 179261

    عدد المتعافين

  • 14150

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 163142091

    عدد المصابين

  • 141433932

    عدد المتعافين

  • 3382455

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي