• بروفايل| سُميت على "ريا وسكينة": كل ما تود معرفته عن ريا أبي راشد

    01:11 م الأحد 23 سبتمبر 2018

    كتبت- منة نافع

    بعربية وإنجليزية سريعة وابتسامة لا تفارق وجهها تأخذك إلى عالمها، تطل في لقطات متتابعة تتحدث عن السينما. منذ أن كان عمرها 18 عاما دخلت "العالم الخيالي بالصدفة" إذ كان من هوايتها المفضلة مشاهدة التلفزيون، ونقد الأفلام والمسرحيات، وزيارة المتاحف، وحضور حفلات الأوبرا.

    ريا التي تحمل الجنسية البريطانية، واللبنانية، درست في جامعة وستمنستر، في لندن، ومن مواليد برج الثور، ولدت عام 1977، وبدأت رحلتها المهنية في بيروت قبل انتقالها للعيش في بريطانيا عام 1999، وحصلت على عدد من الدرجات العلمية المختلفة مثل البكالوريوس في الاقتصاد، والماجستير في الصحافة والإذاعة، إضافة إلى إجادتها الفرنسية والإيطالية والإنجليزية.

    قدمت ريا عددًا من البرامج مثل World Business، على قناة CNBC، وشاركت في تقديم مسابقات، ومهرجانات عديدة مثل حفل إطلاق Ferrari world في أبو ظبي، وأخيرا حفل الجونة السينمائي.

    هي تُعتبر أول محاورة عربية تدخل كواليس نجوم السينما والموسيقى والفن الغربي، ومن هنا توسعت نشاطاتها بعد حصولها على شهادة ماجستير في الصحافة المرئية في لندن، لتشمل إعداد وتقديم برنامج "سكووب" في سنة 2005 الذي تحاور فيه نجوم الغرب.

    وتزوجت عام 2011، من رجل أعمال إيطالي، يدعى فاليريو، وكانت في الرابعة والثلاثين من عمرها، ورزقت بطفلة عام 2016، تدعى لولا.

    الإعلامية ريا أبي راشد، في إحدى اللقاءات التلفزيونية، قالت إنها دخلت مجال الإعلام، "بالصدفة"، وإنها كانت تريد أن تكون محامية، أو سياسية، وقالت حينما وقفت أمام الكاميرا للمرة الأولى شعرت أنه المكان الصحيح لها.

    وعن اسمها تقول: "أبي سماني هذا الاسم لحبه الشديد بالمسرحية الشهيرة ريا وسكينة"، وعبرت في إحدى المقابلات التلفزيونية، عن مطربها المفضل، قائلا: "ريهانا، وبيونسيه"، وعن أفضل مدن السياحة قالت "بيرو، وميامي، والأردن"، وعن أفضل المطابخ أكد عشقها للمطابخ الإيطالية، والهندية، واليابانية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان