أزمات النجوم العائلية.. أحدهم شككت شقيقته في نسبه وأخرى تقاضي والدتها

10:39 م الثلاثاء 27 أكتوبر 2020


جددت أزمة المطربة الشعبية بوسي، مع والدها محمد شعبان، الحديث عن أزمات الفنانين مع أفراد من أسرهم، ومنها ما وصل إلى ساحات المحاكم.

أزمة بوسي مع والدها

بداية أزمة بوسي مع والدها كانت بانتشار مقطع فيديو له، يتحدث خلاله عن أنها ترفض مساعدته ماليا ما أدى لتردي أوضاعه المعيشية.

وعقب ذلك، خرج والد بوسي، في مداخلة هاتفية لبرنامج "رأي عام" عبر فضائية TEN، قائلا إن بوسي بسبب مشاكل مع طليقها فطين سعيد، انشغلت عنه لنحو 4 سنوات، وانقطعت عن مساعدته ماليا رغم معاناته صحيا.

تابع: "هي لما حصلها مشكلتها مع زوجها هربت 9 شهور في لبنان، وانشغلت عني ومبقاش بإيدها إنها تبعتلي فلوس، ولكني انتظرت المدة دي كلها لحد ما مديت إيدي للناس وعندي عملية في عيني ومش لاقي ثمن العلاج".

من جانبها، ردت بوسي على تصريحات والدها، ونفت كل ما ذكره، من خلال بيان لها قالت فيه إنها تتعرض لحملة تشويه وأن والدها تم استغلاله للنيل منها، مضيفة: "أنا مش مصدقة اللي بيحصل، خاصة أني لم أقصر لحظة واحدة في تقديم المساعدة والعون لوالدي، وكل طلباته مجابة على قدر ما أستطيع وأكثر، وأرسلت له مبلغا من المال قبل حديثه لوسائل الإعلام بيومين".

وأضافت: "قبل أن تحكموا على شخصي وتنالوا مني اعرفوا الحكاية، أنا المظلومة وليس أبي، ويعلم الله أني لم أقصر معه ولا مرة وهو يعلم ذلك، وكنت أرسل له المال مع إخوتي، مررت بظروف صعبة كادت تهتك أي بني آدم، ومررت بأزمة طاحنة ولم أجد أبي معي، لكني حريصة كل الحرص على صلة الرحم رغم الجفا الذي رأيته منه".

لم تقف الأمور عند هذا الحد، حيث ظهر والدها مجددا مع الإعلامي عمرو الليثي ببرنامج "واحد من الناس" عبر قناة "الحياة"، وقال: "أنا وبوسي كانت علاقتنا جيدة، وكانت ظروفي المادية جيدة إلى أن أصيبت عيني وتوقفت عن العمل، وكانت ترسل لي كل شهر مبلغا ماليا إلى أن حدثت مشاكل بينها وبين زوجها وبعدت عني لسنوات، وعندما حاولت الاتصال بها عملتلي بلوك، حاولت الاتصال بها مرة أخرى عن طريق شخص آخر اتصل هو عليها وقال لها: والدك مريض ويريد أن يراكي، فقالت له سوف أتصل به ولكنها لم تتصل، ما دفعني إلى وسائل الإعلام، وهنا اتصلت بي بوسي وقالت لي: يا محمد يا شعبان انسى إن ليك بنت اسمها بوسي".

وأعلن عمرو الليثي، خلال اللقاء، تكفل البرنامج بمصاريف جراحتين يجريهما والد بوسي، وبعض المصاريف الأخرى، وبالفعل أجرى محمد شعبان، جراحة في عينه اليمنى، على أن يجرى جراحة أخرى في عينيه اليسرى الأسبوع المقبل.

أزمة ياسمين عبد العزيز وشقيقها

في منتصف نوفمبر 2018، أعلنت ياسمين عبد العزيز انفصالها عن زوجها السابق رجل الأعمال محمد حلاوة، والد طفليها "ياسمين وسيف"، وذلك بعد زواج دام لنحو 17 عاما، وأوضحت أن الطلاق وقع قبل عام من إعلانها.

وعقب ذلك، بدأ يتردد وجود علاقة حب بين ياسمين عبد العزيز والفنان أحمد العوضي خاصةً مع مشاركته لها في مسلسل "لآخر نفس" (2019) ونشرا صورا تجمعهما خلال التصوير.

وبعدها ظهر العوضي مع ياسمين في عيد ميلادها يناير 2020، والتقطا الكثير من الصور سويا، ليأتي شقيق ياسمين الفنان وائل عبد العزيز ويهاجمها عبر حسابه بـ"فيسبوك" بسبب علاقتها بالعوضي، قائلا: "بصي يا ياسمين يا عبد العزيز يا أختي.. أنا معاكي وفي ضهرك من وإنتي صغيرة، شيلت مشاكل كتير بسببك من وإنتي عيلة، بداية من مشاكلك مع الشاعر، وبرادة وإنتي عارفة أنا تأذيت فيها إزاي، وقضية الشغالات مؤخرا، غير قضية الضرب اللي كانت بينك وبين بنت هشام سليم الممثلة اللي لبستيها التورتة في وشها".

وأضاف: "وقفت جنبك بكل ما أملك من قوة أدافع عنك في كل موقف صعب مر عليكي، ونسيت حياتي ونفسي عشانك وبقى كل همي أنا ووالدتك إنك تكبري وتبقي نجمة في مجالك، سيبنالك اختياراتك كلها لنفسك، ووافقنالك على معظم قراراتك، وكنت الوحيد اللي ساندتك، ووقفت جنبك في طلاقك، لكن هنهرتل وتروحي تعرفي واحد أصغر منك بـ10 سنين، وتتصوري صور مالهاش أي لزمة على حساب سمعتك وسمعتنا، لا ومحدش هيسمح، من إمتى وإحنا بنعمل أعياد ميلاد، وتنزل على السوشيال ميديا.. من إمتى الناس بتجيب في سيرتنا؟ ونقعد نتعاكس على السوشيال ميديا، ومع ذلك حياتك وإنتي حرة فيها".

تابع: "أنا هتكلم على الشق اللي يخصني.. إنتي مقاطعة كل العيلة عشان تعملي اللي على مزاجك.. إحنا دلوقتي عايزين نفهم العلاقة دي إيه ورايحة على فين.. أما بالنسبة للأخ اللي ماشي وراكي في كل حتة، وشايفك البيضة الدهب اللي هتفقس له كل يوم، أحب أقولك يا راجل لما تيجي تدخل بيت، تدخله من بابه يا راجل! وتقعد مع رجاله البيت! دي الأصول وده الاحترام، طبعا لأنك عارف إنك مرفوض رفضا باتا، فعمرك ما هتعمل ده، ومعندكش غير طريق الشمال، اللي أنت سالكه من سنين مع بنات الناس.. أنا من رأيي كفاية عليك البطولة اللي أخدتها، والعربية المرسيدس الهدية.. وتركز في شغلك وتسيبنا في حالنا، لأن طول عمرنا في حالنا، ومحدش سامع عننا حاجة، وملوش لازمة جو الصور والمعاكسات ده، وأنا مبخفش من تهديد حد".

فيما رد أحمد العوضي عبر "فيسبوك"، قائلا: "أنهي بيت اللي أدخله من بابه.. إن كانت هي اللي بتصرف عليه وعلى ابنك اللي مخبيه وراميه وهي بتدفعله مصاريف مدرسته.. باب إيه يا ابني ادخله هو أنا شفت راجل واقف جنبها.. دي واحدة أنت مبتعملش حاجة غير أنك بتستنزفها هي ومامتها.. باب إيه يا ابني اللي هدخله من بابه وأكلم واحد بيتكلم على عرضه ولحمه قدام الناس.. يا ابني أنا من عين شمس منطقية شعبية اتربيت على أن الأخت والأم والست الكلام عليهم من الكبائر.. عربية إيه يا ابني أنا أجري الحمد لله يعيشني كويس ويجيب لي عربية حلوة وبيت كويس.. بمجهودي وشغلي مش على عرق واحدة ست.. باب إيه يا حبيبي اللي أدخله وأنت أصلا عايش باسمها.. أنا شقيت على حالي بعرقي.. لكن أنت فشلت في كل شيء، فشلت كممثل وفشلت كأب وفشلت كأخ وفشلت كبني آدم".

وفي مارس الماضي، كتب وائل عبدالعزيز مجددا عبر "فيسبوك": "بص يا ابني أنا لما فاض بيا آخر مرة بعتلك رديت علّيا وشتمت فيّا وفي عيلتي.. الغلط مش عليك الغلط على اللي سابتك تغلط في أهلها كلهم، واللي يسمح لحد يغلط في أهله يسمح بأي حاجة تاني تحصلهم.. أنا برضو اللي بعمل فضائح وهيا دي الأصول! ما تعلنوا جوازكم.. ولا مش فاضيين غير لبوستات الحب على السوشيال، طيب قسما بالله وربي وما أعبد أنا مش هسيب حقي وسمعتي وسمعة أهلي إلا لما الأمور تتحط في نصابها الصحيح.. واللي هيغلط فيّا زي الناس اللي فاتت من الزملاء المطبلاتية أنا هاخد حقي بالقانون.. وأخيرا للناس المحترمة لو ليك أخت حط نفسك مكاني!؟".

وبعد الإعلان عن زواج أحمد العوضي وياسمين عبد العزيز رسميا في مايو الماضي، نشر وائل عبد العزيز، فيديو يوجه به رسالة تهنئة ولوم لشقيقته ولبعض زملائه بالوسط الفني، وذلك عبر "فيسبوك"، وقال: "الآن أهنئ النجمة ياسمين عبد العزيز على المسلسل، وأقولها إنك عداكي العيب وعملتي المطلوب منك، وهو إن العلاقة تمشي في شكل يليق بيكي، في النهاية إنتي حرة واخترتي اللي يريحك ويناسبك والموضوع دلوقتي مليش فيه، ودي حياتك الخاصة وليكي مطلق الحرية في اختيارها".

أزمة حلا الترك ووالدتها

واشتعلت مؤخرا أزمة بين الفنانة حلا الترك ووالدتها منى السابر وصلت لحد النيابة، والبداية كانت مع قيام والدتها برفع قضية على والدها المنتج البحريني محمد الترك، تطالب فيها بحضانة أبنائها ومن بينهم "حلا"، وهو ما أفسد العلاقة بين حلا ووالدتها، إذ أن المطربة الشابة ترفض العيش مع والدتها وتصر على البقاء مع والدها على الرغم من حكم المحكمة لوالدتها بحضانة أبنائها.

فيما أطلت منى السابر والدة الفنانة حلا الترك في بث مباشر لها في فبراير الماضي، أشارت خلاله إلى أنها تتعرض للابتزاز والتهديد، مهاجمة مها الترك والدة طليقها وجدة ابنتها حلا، وقالت: "أنا لم أنشر الخبر مراعاة لشعور ابنتي وأولادي، أنا لم أخطئ في حق أحد ولم أظلم أحد، أنا لا أريد شيئا سوى أولادي، حلا ابنتي والأولاد هم أولادي وأنا حملت بهم 9 أشهر، فلتظهر ابنتي وابني لايف أنا لا أخاف إلا من الله الذي خلقني، يكفي ابتزاز وتهميش وتعدي، نحن في 2020 والدنيا تغيرت، هل يجب أن أذهب إلى بلد أوروبي لكي أطالب بحقي؟".

بينما ردت عليها مها الترك بأنها "لم تحرمها من أولادها، ولكن هم لا يريدونها، وإذا كانت تملك الجرأة فتقل الأسباب التي قالوها للمسؤولين عندما اشتكت عليها في مركز حقوق الطفل وفي النيابة العامة، ولتقل عن القضية بينها وبين ابنتها في المحكمة".

أزمة هيفاء وهبي وشقيقتها

خلافات كبيرة ألمت بالعلاقة بين الفنانة هيفاء وهبي وأختها غير الشقيقة عارضة الأزياء رولا يموت، ووصلت بهما إلى أروقة القضاء اللبناني، بعد أن اتهمت هيفاء أختها بسبها وقذفها.

"حققت المدعية نجاحات كبيرة على المستويين المعنوي والمادي بعرق جبينها، ونجاحها قد جذب الحساد، والطامعين، من كل حدب، وصوب، فقد وصل الجشع إلى العائلة نفسها، فالمدعي عليها هي أخت الموكلة لأمها".. كان ذلك فقرة من نص القضية التي رفعتها هيفاء وهبي على شقيقتها رولا يموت في ديسمبر 2017.

بينما نشرت رولا الدعوى عبر حسابها على "إنستجرام" منتقدة ما قامت بها شقيقتها لأمها، وعلّقت: "نازلة شكاوى كلها كذب، وافتراء، وكمان عم تطالب بحبسي، وإنزال أشد العقوبات علي، وبيطلعلي ناس بتقولي: ليه ما بتتصالحوا؟ جاوبوهم لو سمحتوا".

View this post on Instagram

A post shared by Rola Yammout | رولا يموت (@rola_yammout_official) on

ووصلت المعارك بينهما إلى حد وصفت "رولا" أختها بالعجوز الأنانية التي تغار من شبابها وجمالها.

ولم تنتهي تلك الخلافات إلا بعد الوعكة الصحية التي تعرضت لها الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي في يونيو 2019، إذ قامت رولا يموت، بنشر صورة عبر خاصية "ستوري" على حسابها في "إنستجرام" تجمعها بهيفاء، وكتبت تحتها: "أختي فيكي الحياة أحلى"، مضيفة: "الخلافات كلها انتهت من وقت ما طلعت الأحكام ببراءتي".

أزمة مصطفى قمر وشقيقته

في بداية عام 2015، واجه الفنان مصطفى قمر أزمة عائلية كبرى، حين رفعت شقيقته أماني قمر دعوى قضائية تشكك في نسبه لأمها، وذلك بعدما عثرت بالصدفة على أوراق قيد عائلي ينسب فيها مصطفى لأم غير أمها تدعى ليلى حسن عبده، ولذلك قررت رفع دعوى عليه تطالبه فيها برد الميراث الذي آل إليه من أمهما، واتهمته بالتهرب من التجنيد وتزوير قيد عائلي.

وبالرغم من أن شهادة الميلاد وشهادة التخرج من الجامعة بالإضافة إلى قيد عائلي آخر يرد فيها اسم أم مصطفى قمر، عنايات محمود عثمان، وهي نفس والدة أخته، إلا أن ظهور قيد عائلي آخر جعل أماني ومحاميها يعتقدان أن مصطفى زوره ليثبت أنه ابن وحيد لأمه وبذلك يتم إعفاؤه من التجنيد، ولكن الغريب أن شهادة الإعفاء صدرت باسم أمه الحقيقية.

ومن جانبه، نفى مصطفى قمر ما أشاعته شقيقته، ورد على ذلك بنشر مستندات رسمية تفيد صحة نسبه، وصور على مواقع التواصل الاجتماعي تجمعه بأمه لإظهار مدى التشابه بينهما، مشيرا إلى أن أخته تحاول استغلاله ماديا وأنه أنقذها وزوجها من السجن عدة مرات بسبب ديون كانت عليهما وسددها عنهما، وأكد أن والدته توفيت وهي غير راضية عنها.

وكتب مصطفى قمر على "فيسبوك"، آنذاك: 'شرف ليّا إني أكون شبه أمي ولكن لست بجمالها ولكنها علمتني الأخلاق وتعلمتها منها وعملت بها.. ولكن المدعوة أختي لم تتعلمها رغم أنها شبه أمي وللأسف شبهي أيضا ولكن في الشكل فقط''.

وساند مصطفى قمر في أزمته، شقيقيه أحمد قمر وياسر قمر تضامنا معه ضد أخته، وأشارا إلى مساعدات قدمها لشقيقته، مشددين على أنهما يفخران بأنه شقيقهما.

أزمة أنغام وأسرتها

ومن بين أشهر أزمات النجوم مع أسرهم أيضا، أزمة النجمة أنغام مع والدها الموسيقار محمد علي سليمان، وبدأت الأزمة بعدما أصرت أنغام على الزواج من مهندس الصوت مجدي عارف، وهو ما رفضه والدها، وخرجت من عباءة أبيها بعدما قدّمها للجمهور وقدّم لها نحو 50 لحنا، وقال والدها في تصريحات صحفية له عام 2008، إنها تعمدت تشويه صورته أمام أجهزة الإعلام المختلفة، وتنكرت أفضاله ومساعدته لها ببداية مشوارها، بينما دافعت عن نفسها بعد عامين في حوار مع الإعلامي عمرو الليثي، قائلةً: "إذا قلت إنني لم أُخطئ لن تصدقني الناس، لأن المجتمع يرى أن الأب دائما على حق.. خلافنا كان على وجهة النظر في العمل، وكنت أتمنى أن نسويّ هذه المشكلة في العمل، وأنا أحبه وهو يحبني ولكن بطريقته الخاصة"، وفي حوار للأب ببرنامج "الستات مابيعرفوش يكدبوا" عبر فضائية cbc في عام 2016، قال: "هي خسرتني كوالدها، وأنا خسرت الخوف على النغنوغة والقرب منها".

أزمة أسرية أخرى في حياة أنغام، وهي علاقتها بشقيقتها من الأب الفنانة الراحلة غنوة، وشقيقها من الأب أيضا "أحمد"، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث فجرت أزمته الإعلامية ريهام سعيد، في فبراير 2012، واستضافته كإحدى الحالات التي تساعد في علاجها، واتهمت غنوة أختها في لقاء لها ببرنامج "أنا والناس" عبر قناة "الحياة" (مايو 2017) بالتخلي عن عائلتها بعد الشهرة ورفضت مساعدة شقيقها المعاق في علاجه، بينما رفضت "أنغام" التعليق على ذلك في أكثر من حوار تليفزيوني، وقالت في حوار لها ببرنامج "مصارحة حرة" (مايو 2015): "أنا معرفش إخواتي دول، كل اللي يجمع ما بينا هو اسم الوالد، وأنا مش هارد.. الرد عند ربنا".

وعقب رحيل غنوة، كشفت والدتها في حوار مع الإعلامية ريهام سعيد ببرنامج "صبايا الخير" (أكتوبر 2018)، أن أختها أنغام شاركت في غُسلها، مضيفة: "أنغام حضرت للمستشفى فور علمها بالخبر، وركعت على ركبتيها أمام الراحلة وبكت، وهي اللي غسِّلتها ودفنتها في مدافنها الخاصة ووعدتني بأنها تدفني جنبها، ولكن غنوة ماتت وهي وأنغام مش بيتكلموا".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 115541

    عدد المصابين

  • 102596

    عدد المتعافين

  • 6636

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 63032854

    عدد المصابين

  • 43519933

    عدد المتعافين

  • 1464577

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي