• بالصور- في ندوة "ليل خارجي" المنتجة تعتذر ومنى هلا ترفض مقارنته بـ"ليلة ساخنة"

    09:52 م الأحد 17 مارس 2019

    كتبت- منى الموجي:
    تصوير- أحمد حسين:
    عقب انتهاء عرض فيلم "ليل خارجي" في قاعة المؤتمرات، ضمن مسابقة الأفلام الروائية الطويلة، بالدورة الثامنة من مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية، أقيمت ندوة أدارها الناقد رامي رزق الله بحضور صنّاع العمل "المنتجة هالة لطفي، الفنانة منى هلا، الفنان شريف دسوقي".
    في البداية اعتذرت هالة للجمهور عن ظهور صورة الفيلم بشكل مظلم، على غير حقيقتها "بعتذر ان الصور مضلمة شوية، دي مش صورة الفيلم لكن في حدود الامكانيات فبعتذرلكم"، وقالت "حاولت إنتاجيا أن تخرج التجربة للنور بجهودنا الذاتية، بدون الاعتماد على منتج كبير، وجزء من الإنتاج قل لأن المخرج هو مدير التصوير، واشتغلنا عدد أيام أقل والفنانين تنازلوا عن جزء كبير من أجورهم".
    وردًا على وضع البعض فيلم "ليل خارجي" في مقارنة مع فيلم "ليلة ساخنة" للمخرج عاطف الطيب، قالت منى "الفيلمان أحوالهما السياسية والاقتصادية مختلفة، ولهما خلفية مختلفة تمامًا وكل مخرج له وجهة نظر غير الآخر عن الشارع المصري، ولم أخف من المقارنة مع الفنانة لبلبة، لأن التيمة الخاص بالثري والسائق والفتاة تم تقديمه كثيرًا في السينما العالمية".
    وأكد شريف أنه لم يخطر بباله وقت قراءة الفيلم وتصويره أن المتلقي سيقارنه بفيلم "ليلة ساخنة". من ناحية أخرى، كشف أنه يعمل في مجال التمثيل منذ أكثر من 25 عامًا، وقدم الكثير من الأفلام الروائية القصيرة، وشاهده في واحد منها المخرج أحمد عبدالله السيد، واختاره لدور مصطفى".
    وأشار شريف إلى أن المخرج منح الأبطال مساحة من الحرية في الارتجال ولكن بشكل منضبط، الأمر الذي أسعده خاصة وأنه ممثل مسرحي حكاء يرصد ما يقابله في الشارع.
    شهد عرض الفيلم حضور المنتجة درة بوشوشة، السيناريست ناصر عبدالرحمن، الموسيقار راجح داوود، الفنان محمود حميدة، المخرج محمد قبلاوي رئيس مهرجان مالمو للفيلم العربي.

    إعلان

    إعلان

    إعلان