رشح عمر الشريف لـ "دكتور جيفاجو" وأفلامه تخطت الـ2 مليار دولار.. معلومات عن مايكل كين

10:41 م الخميس 14 مارس 2019

كتب - مروان الطيب:
يحتفل النجم الإنجليزي العالمي، مايكل كين بعيد ميلاده الـ86 هذا العام، ويُعد مايكل أحد أهم المواهب التمثيلية في تاريخ السينما البريطانية، وحجز لنفسه مقعدًا وسط كبار الممثلين في هوليوود نظرًا لموهبته التمثيلية الاستثنائية، وقدرته على تقمص شخصياته بالشكل الاحترافي الأمثل على شاشة السينما.
ولد موريس جوزيف ميكلوهيت في 14 مارس عام 1933، بالمملكة المتحدة، وقرر ترك دراسته وهو في سن الـ15 من عمره وبدأ في العمل بعدد من الوظائف المختلفة، إلى أن تم تجنيده بالجيش الإنجليزي وخدم في كوريا، وعندما أنهى خدمته قرر العودة وبدأ في تلقي العديد من الدروس المسرحية.
بدأ أولى مشاركاته الفنية بعدة أدوار ثانوية بفترة الخمسينات، منها "Panic in the Parlor" عام 1956، والمسلسل التليفزيوني "Escape" عام 1957، لتنهال عليه العديد من البطولات السينمائية والتليفزيونية بعد لفته الأنظار لموهبته، وحققت أفلامه العديد من النجاحات التجارية والنقدية.
وإليكم 10 معلومات عن مايكل كين في عيد ميلاده وفقاً لموقع "IMDB":
1- تم اختياره من قبل مجلة "Empire" ضمن أفضل 100 ممثل على مر التاريخ عام 1987.
2- حصل على وسام الإمبراطورية البريطانية بقائمة الشرف لعيد ميلاد الملكة إليزابيث لعام 1992 لإسهاماته في الدراما.
3- يمتلك 7 مطاعم 6 منهم في لندن والأخير في مدينة ميامي الأمريكية.
4- غير اسمه لمايكل كين وصرح عام 2016 بأحد الحوارات الصحفية، عن قيامه بتغييره لعدم تضارب الاسم مع اسمه الأصلي بجواز سفره.
5- من مشجعي نادي تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم.
6- فيلمه المفضل هو "The Third Man" عام 1949.
7- رشح عمر الشريف للمشاركة بفيلم "Doctor Zhivago" عام 1965.
8- تخطت إيرادات أفلامه حاجز الـ2 مليار دولار عالمياً.
9- لم يكن حاضراً بحفل توزيع جوائز الأوسكار عندما فاز بجائزة "أفضل ممثل في دور مساعد" عن فيلمه "Hannah and Her Sisters" عام 1986، لتصوير فيلمه "Jaws: The Revenge" عام 1987، والذي رشح خلاله لجائزة أسوأ ممثل في دور مساعد بجوائز "Razzie".
10- فاز وترشح للعديد من الجوائز العالمية، أهمها ترشحه لـ10 جوائز جولدن جلوب وفاز بثلاثة منها، كما ترشح لـ6 جوائز أوسكار وفاز باثنين منها وهما "أفضل ممثل في دور مساعد" عن فيلمه "Hannah and Her Sisters" عام 1986، وللمرة الثانية كأفضل ممثل في دور رئيسي عن فيلمه "The Quiet American" عام 2002.

إعلان

إعلان

إعلان