• مقتل أمين شرطة ومجند بسبب الثأر في الفيوم

    12:29 م الجمعة 14 ديسمبر 2018
     مقتل أمين شرطة ومجند بسبب الثأر في الفيوم

    تعبيرية

    الفيوم – حسين فتحي:

    لقى شخصان مصرعهما في حادث إطلاق نار بقرية سرسنا التابعة لمركز طامية بالفيوم، اليوم الجمعة، بسبب خلافات ثأرية.

    كان اللواء خالد شلبي مدير أمن الفيوم، تلقى إخطارًا من العميد خالد حسن مأمور مركز طامية، بمقتل كل من أحمد عوض محمد 38 سنة، أمين شرطة، وفتحي محمود عشري، 21 سنة، مجند، من عائلة الصيفي، وشقيق زوجة القتيل الأول ومقيمان بقرية سرسنا.

    وكشفت تحريات فريق البحث الجنائي الذي يقوده العميد ياسر رحيم رئيس فرع البحث الجنائي لقطاع شرق الفيوم، وشارك فيه المقدم هاني رحيم رئيس مباحث مركز طامية، تحت إشراف اللواء هيثم عطا مدير إدارة البحث الجنائي بالمحافظة، أن هناك خلافات ثأرية بين عائلتي "موسى" و"خاطر" بقرية سرسنا على خلفية مقتل محمود عبدالحميد أحد أفراد عائلة "موسى"، وذلك في الأسبوع الأول من شهر أغسطس الماضي.

    وقالت التحريات إن الخلافات تجددت في ساعة مبكرة من صباح الجمعة، حيث تربص بعض أفراد عائلة "موسى" بالمجني عليه الأول أثناء وجوده بالقرية بعد حصوله على إجازة من عمله بمديرية أمن القاهرة وأطلقوا النار عليه أثناء سيره بصحبته شقيق زوجته، حيث أصابتهما الطلقات النارية ولقيا الاثنان مصرعهما في الحال.

    وتقوم حاليا أجهزة الأمن بفرض طوقا أمنيا داخل القرية لمنع وقوع اشتباكات بين العائلات الثلاث والبحث عن المتهمين الهاربين، وجرى نقل الجثتين الضحايا لمشرحة مستشفى طامية المركزي، وأخطرت نيابة المركز والتي تتولى التحقيق.

    إعلان

    إعلان

    إعلان