• سعفان: 3.5 تريليون جنيه لدعم سوق العمل وتوفير فرص للشباب

    12:55 م السبت 01 ديسمبر 2018
     سعفان: 3.5 تريليون جنيه لدعم سوق العمل وتوفير فرص للشباب

    وزير القوى العاملة محمد سعفان

    الشرقية – فاطمة الديب وأسامة عبدالكريم:

    وجه الدكتور محمد سعفان، وزير القوة العاملة، مديرية القوى العاملة بالشرقية، بتسجيل بيانات كافة الحضور في ملتقى التوظيف الثاني، اليوم السبت، والتواصل مع الشركات لإتاحة وتوفير الفرصة لمن لم يجدها، مؤكدًا أنه تم إنفاق نحو 1.5 تريليون جنيه، وتصل إلى 3.5 تريليون جنيه، من خلال 15 ألف و300 مشروع، لتوفير فرص عمل للشباب بما يحقق التنمية المستدامة لمصر.

    وأوضح سعفان، أن الوزارة تتابع كل ملتقى وشركة لمعرفة كيفية التعامل مع العاملين، منوهًا إلى أن الجميع حريص على العامل المصري، وأن الدولة وسوق العمل والإنتاج يحتاجان للعامل أكثر من احتياجه للعمل، وإن الإساءات الموجودة في سوق العمل قلة قليلة لا تُذكر.

    وتطرق الوزير، إلى مشروع قانون العمل الجديد، موضحًا أن إعداد القانون تم بالتوافق مع رجال الأعمال والعمال وأصحاب الشركات والمصانع على حدً سواء، بما يخدم استقرار المناخ الإنتاجي وزيادته، فالدولة بحاجة إلى كل نقطة عرق تزيد الإنتاج المصري.

    فيما شدد الدكتور محمد سعفان، وزير القوى العاملة والهجرة، على أن ملتقيات التوظيف هي بمثابة توجه الدولة للقضاء على شبح البطالة، لافتًا إلى أن أرقام البطالة بدأت في الإندثار، وأن الدولة تسعى للقضاء عليها نهائيًا بما يسمح للأجيال القادمة بحياة كريمة.

    وقال الدكتور ممدوح غراب، محافظ الشرقية، إن الملتقيات هي المثل الأعلى للمشاركة المجتمعية بالنسبة لاحتياجات سوق العمل، وما يبحث عنه الشباب الرغبون في العمل بما يتاح لهم من فرص.

    وأضاف غراب، خلال كلمته بالملتقى الثاني للتوظيف في مدينة العاشر من رمضان، أنه اعتاد أن يُطلق عنوانًا على كل مرحلة كان مسئولًا فيها، مشيرًا إلى أنه اختار شعارًا لمحافظة الشرقية خلال توليه المنصب، بعنوان: مرحلة "عقول مستنيرة وأيدي ماهرة".

    وقال الدكتور سمير عارف، رئيس مجلس الأمناء وجمعية مستثمري العاشر من رمضان، إنه جار تسجيل أسماء طالبي الوظائف والتنسيق للتوظيف، مؤكدًا على أن الملتقى يهدف إلى أن تعمل المصانع بأكبر طاقاتها بما يستوجب إتاحة الكثير من فرص العمل وزيادة الإنتاج.

    يُشار إلى أن الملتقى الثاني للتوظيف، أقيم بدوار العاشر من رمضان، بحضور محمد فريد خميس، رئيس الاتحاد المصري لجمعيات المستثمرين، والمهندس عبدالمنصف الرفاعي، رئيس جهاز مدينة العاشر من رمضان، وعدد من القيادات الأمنية، على رأسهم اللواء عاطف شعبان، مساعد مدير أمن الشرقية لفرقة العاشر من رمضان، والعميد أشرف الدمرداش، مأمور قسم شرطة أول العاشر من رمضان.

    إعلان

    إعلان