اليونان: لن نساعد الناقلة الإيرانية على الوصول إلى سوريا

12:06 م الأربعاء 21 أغسطس 2019
اليونان: لن نساعد الناقلة الإيرانية على الوصول إلى سوريا

الناقلة الإيرانية

القاهرة- (مصراوي):

قال نائب وزير الخارجية اليوناني، الأربعاء، إن بلاده لن تقدم تسهيلات لناقلة إيرانية بالبحر المتوسط تتيح لها توصيل نفط إلى سوريا.

وأضاف ميلتياديس فارفيتسيوتيس لقناة (إيه.إن.تي1) التلفزيونية اليونانية: "نريد توصيل رسالة بأننا غير مستعدين لتسهيل مسار هذه السفينة إلى سوريا".

كانت ناقلة النفط الإيرانية، التي تغيّر اسمها من "جريس 1" إلى "أدريان داريا 1"، تحركت شرقا في البحر المتوسط، متجهة إلى مدينة كلاماتا اليونانية، بعد أن أفرجت عنها سلطات جبل طارق.

واحتُجزت الناقلة، وطاقمها المكون من 24 شخصا من الهند وروسيا ولاتفيا والفلبين، بمساعدة البحرية البريطانية يوم 4 يوليو، بعد أن أشارت حكومة جبل طارق إلى أنها متجهة إلى سوريا، فيما يعد خرقا لعقوبات الاتحاد الأوروبي.

وتسبب التحفظ على الناقلة في نشوب أزمة دبلوماسية بين إيران وبريطانيا، شهدت تصعيدا في الأسابيع الأخيرة، إذ احتجزت إيران ناقلة تحمل العلم البريطاني.

وأخلت السلطات في جبل طارق سبيل الناقلة الإيرانية الخميس، وقالت إنها تلقت ضمانات من طهران بأنها لن تفرغ حمولتها في سوريا.

ثم أصدرت وزارة العدل الأمريكية طلبا لاحتجاز الناقلة على أساس أن لها صلات بالحرس الثوري الإيراني، الذي تصنفه الولايات المتحدة على أنه "جماعة إرهابية".

وقالت السلطات في جبل طارق، الأحد، إنها لن تمتثل للطلب لأن الحرس الثوري الإيراني لم يتم تصنيفه "جماعة إرهابية" في الاتحاد الأوروبي، الذي تتبعه جبل طارق في الوقت الحالي.

وأضافت أن العقوبات الأمريكية، التي تحظر صادرات النفط من إيران، لا يمكن تطبيقها في الاتحاد الأوروبي.

إعلان

إعلان