وزير الزراعة: استمرار القوافل الإرشادية للتوعية بالأصناف الحديثة للمحاصيل - صور

08:45 ص الإثنين 19 فبراير 2018

كتب- أحمد مسعد:

أعلن الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، استمرار أعمال القوافل الإرشادية والبيطرية والفرق البحثية من الحملات القومية للمحاصيل المختلفة، لتغطية المحافظات المختلفة، والمساهمة في دعم الفلاح، وتوعيته بالأساليب الحديثة ونتائج البحوث لزيادة الإنتاجية.

وأوضح وزير الزراعة، في بيان، اليوم الاثنين، أن مهمة تلك الحملات تكمن في تحقيق التواصل مع صغار المزارعين والمربيين بقرى مصر، والتعرف على المشاكل الفنية التي تواجهه وحلها على الفور، من خلال نقل التوصيات الحديثة له، فضلاً عن رفع العبء عن كاهل المربي الصغير وضمان وصول الطبيب البيطري له وتقديم الخدمات العلاجية لماشيته كذلك التحصينات اللازمة بما سيكون له مردود مباشر أيضًا في تنمية الثروة الحيوانية والحفاظ عليها.

وشدد على أهمية تلك القوافل والحملات في تحقيق تنمية زراعية في محافظات وربوع مصر، من خلال تقديم المعلومة ونقل المعرفة والإرشاد والتوعية بأحدث ما توصل اليه البحث العلمي الزراعي، لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من وحدتي الأرض والمياه.

وفي سياق متصل عقدت قوافل التنمية الزراعية التي كلفها وزير الزراعة باستكمال مهمتها بمحافظة الوادي الجديد، مؤتمرًا شعبيًا موسعًا بقاعة أكاديمية البحث العلمي مركز الداخلة، شارك فيه عدد كبير من المزارعين والمهندسين والمرشدين الزراعيين فضلاً عن عدد من المستثمرين الزراعيين.

وركز المؤتمر على توعية الحضور بالممارسات الزراعية السليمة ونتائج البحوث الزراعية لزيادة الإنتاج كما قدم الباحثون في مختلف التخصصات، سواء محاصيل شتوية او صيفية حزمة من التوصيات الخاصة بزراعة الأصناف والهجن الجديدة قصيرة العمر عالية الإنتاجية والموفرة للمياه والتي تم استنباطها مؤخرا بمعهد بحوث المحاصيل الحقلية مركز البحوث الزراعية بغرض الاستفادة من وحدتي الأرض والمياه فضلا التوعية بضرورة ضبط معدلات مياه الري والتسميد.

شملت أيضا أنشطة القافلة الإرشادية الزراعية بمحافظة الوادي الجديد في مركزي الداخلة، والخارجة زيارات ميدانية للحقول بالقرى المختلفة للتواصل مع المزارعين وتوصيل المعلومة الارشادية لهم والرد على تساؤلاتهم الفنية فيما يتعلق بزيادة الإنتاج، كذلك ما تم التوصل اليه من استنباط الأصناف وإنتاج الهجن في مختلف المحاصيل وطرق الزراعة الحديثة والتي من شأنها تقليل كميات التقاوي المستخدمة في الزراعة وكمية مياه الري والمقررات السمادية.

وكان الدكتور عبدالمنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، كلف مركز البحوث الزراعية بإرسال قوافل بيطرية وارشادية تضم كل التخصصات من المحاصيل الزراعية والأمراض الحيوانية إلى محافظتي أسيوط والوادي الجديد، والتنسيق مع مدريتي الزراعة والطب البيطري بهما لتغطيان كافة مراكز المحافظتين لدعم وإرشاد وتوعية فلاحيها.

 

إعلان

إعلان

إعلان