أوريجون.. جولة ممتعة في أحضان الطبيعة الخلابة

03:01 ص الجمعة 26 مارس 2021

(د ب أ)

تعتبر ولاية أوريجون من أكثر الولايات الأمريكية تنوعا من حيث التضاريس وتشمل أراضيها براكين ومسطحات مائية كبيرة وغابات كثيفة، فضلا عن الصحاري والأراضي شبه القاحلة.

وتعتبر ولاية أوريجون من الوجهات السياحية المثالية للانطلاق في جولة ممتعة بعيدا عن الزحام وصخب المدينة، وعلى الرغم من عدم وجود أشجار النخيل أو الطقس الدافئ، حتى في ذروة فصل الصيف، إلا أن الرحلة على طول ساحل المحيط الهادئ توفر للسياح أجواء رائعة.

طيور البفن المتوج

وتزخر المحمية الطبيعية "فيس روك ستيت بارك" بطيور البفن المتوج، التي تمتاز بخصلتين باللون الأشقر على رؤوسها ذات اللون الأبيض والأسود، وتأتي هذه الطيور لكي تضع بيضها على ساحل ولاية أوريجون، ولكي يتمكن السياح من مشاهدة هذه الطيور عليهم معرفة أماكن الصخور، التي تلجأ إليها طيور البفن المتوج.

كما يمكن للسياح مشاهدة الحيوانات البحرية في أكواريوم أوريجون كوست في منطقة نيوبورت، وخلال هذه الجولة يشاهد السياح العديد من أنواع الطيور وأسود البحر ونجوم البحر، بالإضافة إلى الأخطبوط وقناديل البحر والمخلوقات العجيبة، التي تتخذ من أعماق البحار موطنا لها.

الحيتان الرمادية

ويسهل على السياح أيضا مشاهدة الحيوانات الكبيرة على طول الساحل المطل على المحيط الهادئ؛ حيث ينطلق القارب السياحي "مارين ديسكفري" لمشاهدة الحيتان من نيوبورت مرتين في اليوم؛ حيث تعيش الحيتان الرمادية بمحاذاة ساحل أوريجون، نظرا لأنه يمكنها العثور على طعامها وسط الشعاب المرجانية القريبة من الشاطئ، ودائما ما تظهر الحيتان فوق الماء معلنة عن نفسها من خلال نوافير الماء والهواء بارتفاع متر واحد، وفي مثل هذه المواقف يمكن للسياح مشاهدة ظهور الحيتان ذات اللون الرمادي الداكن.

ويمكن للسياح في ولاية أوريجون مشاهدة بعض الحيتان الرمادية وهي تسبح وتتغذى وتتكاثر أمام السواحل طوال العام، كما ترصد عدسات السياح أيضا حيتان الأوركا والحيتان الحدباء أثناء هجرتها من ألاسكا إلى هاواي وفي رحلة العودة في فصلي الربيع والخريف، بالإضافة إلى ظهور أعداد كبيرة من أسود البحر والفقمة في الكثير من الأماكن قبالة فنارة بوينت هيكتا.

كهوف "سي ليون كيفز"

وتعتبر كهوف "سي ليون كيفز" أكبر نظام للكهوف على طول الساحل، وتعد هذه الكهوف مأوى لمئات من أسود البحر خلال فصل الشتاء القارس، كما تظهر أسود البحر خلال فصل الصيف على الصخور المنحدرة بشدة، وهي تستمتع بحمامات الشمس الدافئة.

وقد يندر وجود أسود البحر في منطقة "كيليز برايتون مارينا"، الواقعة شمال الطريق السريع 101 بالقرب من شاطئ "روكواي بيتش"، ولكن يمكن للسياح هنا الاستمتاع بوجبة غذائية من السلطعون، الذي يصطادونه بأنفسهم.

وبالنسبة للسياح الذين يرغبون في الانطلاق في جولات سياحية على الرمال بدلا من المياه، فسوف يجدون الكثير من الفرص والإمكانيات لتحقيق هذه الرغبات على طول ساحل ولاية أوريجون؛ حيث يتم تأجير الدراجات ذات الإطارات السميكة في الكثير من الأماكن، علاوة على أنه يمكن تأجير ما يعرف باسم "ساند باجي" عند الرغبة في استكشاف الكثبان الرملية بالقربة من فلورنسا، وتتكون هذه الدراجة من إطار ومقاعد ومحرك بصوت قوي، ولا يمكن للسياح قيادتها بأنفسهم.

وعندما تنتهي الرحلة البرية في ولاية أوريجون يصل السياح إلى مدينة أستوريا الكبيرة، وهنا يشعرون بغرابة؛ حيث يجدون أنفسهم أمام مدينة ضخمة للغاية تزخر بالكثير بالفنادق والمطاعم والبارات والشوارع المزدحمة، بعدما استمتع السياح برحلة لمدة 4 أو 5 أيام على الطريق السريع مع مشاهدة الكثير من المناظر البديعة.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 234015

    عدد المصابين

  • 175117

    عدد المتعافين

  • 13714

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 156666947

    عدد المصابين

  • 134022990

    عدد المتعافين

  • 3268875

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي