للحامل.. كل ما تريدين معرفته عن السائل الأمنيوسي وعلاقته بحركة الجنين

04:00 م الجمعة 07 أغسطس 2020
للحامل.. كل ما تريدين معرفته عن السائل الأمنيوسي وعلاقته بحركة الجنين

أسباب نقص ماء الجنين في الشهر السادس

كتبت- أميرة حلمي

يعتبر السائل الأمنيوسي جزءًا مهمًا جدًا من نمو الجنين، وهو السائل الذي يحيط بطفلك أثناء نموه داخل الرحم.

ووفقا لموقع "health line" الطبي، فإنه يعمل كممتص الصدمات، ويسمح للطفل بالتحرك، ويساعد أعضاء جسم الطفل على النمو بشكل طبيعي، ويحافظ على درجة حرارته بصورة منظمة، كما يساهم في منع العدوى، وإبقاء الحبل السري طافيًا بحرية.

كيفية يعمل؟

يبدأ جسمك في إنتاج هذا السائل في وقت مبكر جدًا، بعد 12 يومًا تقريبًا من الحمل، ويتكون من ماء جسمك، وخلال النصف الثاني من الحمل، يتكون من بول طفلك، فيقوم بالبلع وتصفية السوائل من خلال الكليتين والتبول، ولأنه مهم جدًا لنمو طفلك، فإن نقصه يصبح مقلقا للأم.

العوامل التي تسبب نقصه؟

هناك العديد من الأشياء التي يمكن أن تسبب انخفاض السائل الأمنيوسي، وتشمل:

- تمزق الأغشية المبكر (PROM)

يحدث هذا عندما ينكسر كيسك الأمنيوسي (أو "كيس الماء") أو يبدأ في التسرب قبل أن يبدأ المخاض.

- مشاكل في المشيمة

تلعب المشيمة الدور الحاسم في جلب المغذيات والأكسجين إلى طفلك. إذا بدأت بالانفصال عن جدار الرحم، فقد لا يحصل طفلك على ما يكفي من العناصر الغذائية للحصول على إخراج سائل جيد (البول).

- عيوب خلقية

إذا كان الطفل يعاني من مشاكل جسدية، خاصةً في الكلى، فقد لا ينتج كمية كافية من البول، ما يؤدي إلى انخفاض السائل الأمنيوسي.

- الظروف الصحية للأم

قد تعاني الأم من بعض المشكلات الصحية التي تؤثر على السائل الأمنيوسي، سواء بالانخفاض أو الزيادة، كتسمم الحمل، وداء السكري، وضغط دم المرتفع، والبدانة، والجفاف.

يبدأ هذا السائل أيضا في الانخفاض بشكل طبيعي بعد 36 أسبوعًا من الحمل، ومن المحتمل أن ينخفض جدًا بعد 42 أسبوعًا من الحمل.

- الأدوية وتناول بعض العقاقير

قد تتسبب بعض الأدوية، وخاصة تلك المستخدمة لعلاج ارتفاع ضغط الدم، في انخفاض السائل الأمنيوسي.

- الجفاف

قلة شرب السوائل والماء، من أسباب انخفاض السائل السلوي ويكون حل بسيط، ولكن البعض الآخر قد تتطلب المزيد من التدخل المكثف.

كيفية قياس السائل الأمنيوسي داخل الرحم؟

يتم ذلك باستخدم الموجات فوق الصوتية، قبل 24 أسبوعًا أو في الحمل مع مضاعفات، ويتم قياسه عبر الموجات فوق الصوتية باستخدام طريقة تسمى "أقصى جيب عمودي".

والقياس الطبيعي هو 2-8 سم (سم)، وتشير النتيجة التي تقل عن 2 سم إلى انخفاض السائل الأمنيوسي في هذه المرحلة.

وبعد 24 أسبوعا من الحمل، يكون المعدل الطبيعي من 5 لـ 25سم.

كيف يمكن ضبطه؟

1. شرب المزيد من السوائل

في أي وقت أثناء الحمل، يمكن أن يحدث شرب الكثير من الماء فرقًا كبيرًا، ويفيد في الترطيب وتقليل لزوجة الدم لزيادة مستويات السائل السلوي لدى النساء بين 37 و41 أسبوعا من الحمل.

2. ضخ أمنيوسيون

ضخ السائل السلوي هو عندما يرش طبيبك محلول المياه المالحة من خلال عنق الرحم الخاص بك وإلى كيس السلوي. (قد يبدو غير مريح، ولكن الأمر يستحق ذلك إذا كان طبيبك يعتقد أنك بحاجة إلى هذا.)

وهذا يمكن أن يزيد على الأقل مؤقتا من مستوى السائل السلوي. كما يتم ذلك لزيادة رؤية طفلك على الموجات فوق الصوتية، أو قبل الولادة إذا كان معدل ضربات قلب طفلك غير طبيعي.

3. حقن السوائل قبل الولادة باستخدام بزل السلى

ينطوي على إدخال إبرة رقيقة مباشرة في كيس السلوي عبر البطن.

إذا كان لديك سيولة السلوي منخفضة قبل المخاض أو أثناءه، فقد يعطيك الطبيب السوائل عن طريق السلى قبل ولادة طفلك، ويمكن أن يساعد هذا طفلك في الحفاظ على قدرته على الحركة ومعدل ضربات القلب طوال فترة الولادة، ما قد يساعد أيضًا في تقليل فرص الولادة القيصرية.

4. المحاليل

قد يوصي طبيبك بالسوائل الوريدية، ويكون هذا مفيدًا بشكل خاص إذا كنت مصابة بالجفاف بسبب الغثيان أو القيء، أو إذا كنت بحاجة إلى ترطيب (وبالتالي زيادة السائل السلوي) بشكل أسرع.

في الأساس، هذه طريقة أخرى للحصول على تلك السوائل الهامة جدا في جسمك.

6. الراحة

قد تساعد الراحة في السرير أو على الأريكة (باستثناء الذهاب إلى الحمام أو الاستحمام) على تحسين تدفق الدم إلى المشيمة، ما يساعد بدوره على زيادة السائل الأمنيوسي.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي