7 معتقدات خاطئة تضر بالطفل.. منها التكحيل والبخور

05:00 م السبت 22 أغسطس 2020

كتبت-شيماء مرسي

تكحيل المولود من بين العادات التي يرتبط بها غالبية البيوت المصرية حتى يومنا هذا، لكن لهذا العادة وغيرها من تأثير سلبي وأضرار تعود على الطفل.

ويذكر الدكتور أمير سليمان استشاري طب الأطفال وحديثي الولادة لـ"مصراوي"، تلك العادات الخاطئة على النحو التالي:

1- تكحيل عيون الأطفال حديثي الولادة:

من العادات المنتشرة بين الأمهات، بالرغم من تحذير الأطباء دائما بخطورتها، حيث إن الكحل يُصنع من مادة الرصاص الذي يسبب الكثير من الأضرار، منها:

- التأثير المباشر على أنسجة العين.

- تهيج العين.

- الإصابة بالتهابات في ملتحمة العين.

- تساقط الرموش.

- يصبح الطفل أكثر عرضة للإصابة بالبكتيريا والملوثات.

- احمرار العين وتورم الجفون.

- مع احتواء الكحل على الميكروبات الضارة يمكن أن يؤدي تكراره إلى ضعف بصره.

- الآلة التي تستخدم للتكحيل يمكن أن تتسبب في نقل العدوى إلى عينيه.

- يمكن لمادة الرصاص الموجودة في الكحل أن تصل للمخ، ما تسبب الكثير من التأثيرات على الجهاز العصبي للرضيع والإبصار.

2- البخور:

اقتراب البخور من الطفل حديثي الولادة يمثل خطورة شديدة عليه، وقد يؤدي إلى إصابة باختناقه، وأحيانا يسبب بعض الحروق، حيث إن بعض المواد التي تستخدم في التبخير تكون ضارة، وبعد استنشاقه لهذه المواد، يؤثر ذلك على الجهاز التنفسي.

3- وضع الدم على وجه وأيدي الطفل:

من العادات السيئة التي يجب التخلص منها، والتوقف عنها سواء في عيد الأضحي أو العقيقة الخاصة بالمولود، حيث إن هذا الدم يتسبب في نقل العدوى، بالإضافة إلى الرائحة الكريهة والآثار السلبية والنفسية، بسبب رؤية مناظر الذبح.

4- عدم خروج الأم بالطفل حديثي الولادة:

يمكن للأم الخروج بالطفل حديثي الولادة بشكل طبيعي، ولكن من الضروري ارتداء الطفل الملابس المناسبة.

وفي زمن كورونا يرجي الالتزام بالإجراءات الاحترازية، ومنها عدم التواجد في الاماكن المزدحمة، بالإضافة إلى ضرورة إمساك الأم بالطفل في وضع مريح له وعند التحرك بالسيارة، وضع الطفل في مقعد خاص به إذا أمكن، حفاظا على سلامته.

5- تناول المياه مع الرضاعة:

يتكون لبن الأم من 75-80% من المياه، وبالتالي لا يشعر الطفل بالعطش، حيث إنه يستمد احتياجاته من المياه من لبن الأم.

ولكن يمكن تناول الطفل المياه كتطهير للفم لمنع التصاق اللبن على اللثة واللسان ولتسهيل عملية البلع، لذا من الأفضل تناول 2.5 سم من المياه للطفل بعد كل رضعة، ولكن مع بداية تناول الطفل الطعام يجب تناوله كمية كافية من المياه بعد كل وجبة وبين الوجبات.

6- امتناع إمساك الطفل بالأشياء باليد اليسري:

بالعكس لا يجب امتناع الطفل عن القيام بذلك، حيث إنه يجب تدريبه على استخدام كل الأطراف والعضلات والحواس لديه، لذا لا يعني إمساكه بالأشياء باليدي اليسرى أنه يصبح أعسر( أشول)، وترجع نقطة أن الطفل أشول أو يستخدم يديه اليمنى إلى الفص السائد في المخ، هل هو الفص الأيسر أم الأيمن.

7-لف الطفل بقماشة ليصبح ظهره مستقيما:

لا يوجد علاقة بين لف الطفل بقماشة وبين استقامة الظهر، حيث ترجع استقامة الظهر إلى مستوى الكالسيوم في الدم وفيتامين د وطريقة النوم الخاطئة أو طريق الإمساك بالطفل أو إجباره على الجلوس والمشي بالقوة.

وبالعكس لف الطفل بالقماشة يؤدي إلى الضغط على البطن وإلحاق مشاكل في الهضم والأعصاب.

ونصح استشاري طب الأطفال، الأمهات، بضرورة التفكير في العادات المتوارثة والمعتقدات وتجنب تنفيذها قبل استشارة الطبيب، ومن الأفضل الاطلاع والقراءة حول ما يخص صحة وتربية الطفل، مع ضرورة متابعة البرامج العلمية والمواقع الخاصة بنشر نصائح حول طب الأطفال.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 180640

    عدد المصابين

  • 139494

    عدد المتعافين

  • 10541

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 113499860

    عدد المصابين

  • 89080177

    عدد المتعافين

  • 2517535

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي