• دعوا له بالهداية وهاجموه.. كيف تفاعل رواد تويتر مع إلحاد شادي سرور؟

    09:10 ص السبت 16 فبراير 2019

    كتب- ضياء مصطفى:

    تباينت ردود أفعال نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على ما أعلنه شادي سرور، صاحب الفيديوهات الساخرة عبر "يوتيوب"، عن تركه الإسلام، ما بين مؤيد ومعارض ومهاجم له، ما دفعه ليكون ضمن تريند "تويتر".

    ووجه البعض عبر هاشتاج "#شادي_سرور" بعض الآيات القرآنية التي تتحدث عن الملحدين بالله أو المرتدين، فيما اعتبر آخرون أنه يريد مزيدا من الشهرة والتفاعل بعد قصة انتحاره، التي لم تحقق له التفاعل الكافي.

    فيما دعا له بعض النشطاء بالهداية، طالبين من الجميع التوقف عن الهجوم عليه، لا أحد يدرك إلى متى سيكون ثابتا على دينه، ولم يخلو الأمر من بعض التعاطف معه.

    البعض الآخر ذهب لفكرة استنكار تداول أخبار عن شادي سرور، إذ استعان أحدهم بمشهد من مسرحية "سك على بناتك" حينما تساءل الفنان الراحل محمد أبو الحسن: "مين بقى عمر الشريف؟" مبدين تعجبهم من الاهتمام بإلحاد شادي سرور من عدمه.

    أحد معجبيه، حسب وصف لنفسه، أكد أن شادي قلل من أهميته لديه، ولن يتابعه بعد ذلك، فيما أوضح آخرون أن إعلان بطل فيلم تيتانيك بالعربي نيته الانتحار ثم الإلحاد الآن يدل على أن لديه أزمة نفسية وضعف في دينه.

    إعلان

    إعلان

    إعلان