العشري لمصراوي: الجنايني ارتكب الخطأ الأكبر.. وارتفعت طموحاتي مع الحرس

09:46 ص الجمعة 01 نوفمبر 2019
العشري لمصراوي: الجنايني ارتكب الخطأ الأكبر.. وارتفعت طموحاتي مع الحرس

طارق العشري مدرب حرس الحدود

كتب- عبدالرحمن طارق:

مدرب مميز وأول من بدأ تطبيق طريقة وخطة 4-4-2 في مصر ووصفه الجميع وقتها بالجنون والتهور، ولكن نجح في إثبات فكره وحقق من خلالها عددًا من البطولات مع حرس الحدود وكان ندًا قويًا للفرق الكبرى، وبعد ذلك طبقتها جميع الفرق في مصر من بعده.

طارق العشري المدير الفني لحرس الحدود في حواره مع مصراوي يتحدث عن مسابقة الدوري وطموح الحرس وأزمة المنتخب، وإليكم تفاصيل الحوار:

كيف ترى مشوار الحرس في الدوري حتى الآن؟

راضٍ عن أداء الفريق حتى الآن، نجحنا في إبرام ١٥ صفقة قبل بداية الموسم، اللاعبون ينفذون ما أقوله لهم في المباريات ونسعى دائما لتقديم الأفضل.

ماذا عن الفترة المقبلة؟

الدوري في غاية الصعوبة، أتمنى أن أحصل على أكبر عدد من النقاط في الدور الأول، جميع الفرق تريد المكسب في كل مباراة تُلعب.

ما طموح الحرس هذا الموسم؟

الموسم الماضي كان الطموح هو البقاء في الدوري، الموسم الحالي نريد تعزيز البقاء بالحصول على مركز متقدم.

وهل الحرس قادر على تحقيق ذلك؟

نعم، الفريق يمتلك لاعبين مميزين، مثلما تحدثت نجحنا في التعاقد مع ١٥ لاعبا بعدما استفدنا من بيع موسيس وإمام عاشور بجانب دعم الإدارة لنا.

كيف ترى الدوري هذا الموسم؟

الدوري في غاية الصعوبة جميع الفرق تسعى للفوز وضمان مقعد مبكر في الدوري، أعتقد أن المنافسة ستشتعل خلال الفترة المقبلة على القمة والقاع، ولكن ينقصه بعض الأشياء ليكون قويا.

بمعنى؟

الدوري يُقاس باستمراريته والإيقافات الكثيرة تقتل المسابقة وتربك حساباتي كمدير فني، اتحاد الكرة تحدث قبل بداية الدوري أن هناك قواعد سنسير عليها، والتوقف سيكون محدودًا وبعلم الجميع، ولكن الواقع الحالي غير ذلك نهائيا، نريد أن نرى دوري منتظما وأن يلتزم الكبير قبل الصغير، ولكن الوضع الحالي الأمور تُطبق على الصغير فقط.

ماذا عن منتخب مصر خلال الفترة المقبلة؟

المنتخب يحتاج إلى المساندة وأن يقف الجميع بجوار الجهاز الفني واللاعبين، وعدم افتعال أي أزمة من لا شيء، خاصةً وأن الفترة المقبلة ستكون في غاية الصعوبة.

ما تعليقكَ على أزمة شارة المنتخب؟

الموضوع تضخم، الأمر محسوم الشارة للاعب الأقدم مثلما يحدث دائما، هذه أمور لا يجب أن تُناقش من الأساس، وإذا تم التحدث فيها يكون الحديث داخل الغرف المغلقة.

هل اتحاد الكرة أخطأ عندما أعلن ذلك؟

إعلان عمرو الجنايني أن الشارة ستكون لمحمد صلاح هو الخطأ الأكبر وهو ما أدى إلى الأزمة، لا يصح ترضية صلاح على حساب باقي اللاعبين، لا نختلف أنه لاعب مهم جدًا جدًا للمنتخب ولكن الروح بين اللاعبين هي التي تسبب النجاح.

إعلان

إعلان