تقارير تكشف.. أدلة جديدة تُدين سيتي بشأن خرق قواعد اللعب المالي النظيف

10:13 ص الأحد 25 يوليه 2021
تقارير تكشف.. أدلة جديدة تُدين سيتي بشأن خرق قواعد اللعب المالي النظيف

مانشستر سيتي

القاهرة- مراسل مصراوي:

كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، رسائل بريد إلكتروني يمكن أن تثبت تورط نادي مانشستر سيتي الإنجليزي في خرق قواعد اللعب المالي النظيف.

وسبق وعاقب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا"، النادي الإنجليزي، بالحرمان من المشاركة في بطولاته الأوروبية لمدة عامين بجانب تغريمه ماليا بقيمة 25 مليون جنيه استرليني بسبب خرق القواعد اللعب المالي النظيف.

واستنكر مانشستر سيتي تلك الادعاءات، وذكر في بيانه أنه "يشعر بخيبة أمل" من العقوبة، كما اعتزم تقديم شكوى إلى المحكمة الرياضية التي برأته فيما بعد ورفعت قرار الحظر الأوروبي.

لكن بحسب صحيفة "ديلي ميل"، فيبدو أن هناك أدلة جديدة تظهر أن أبطال الدوري الإنجليزي الممتاز قد حصلوا على الملايين من قبل أبو ظبي للمساعدة في تضخيم دخلهم.

وكشفت الصحيفة البريطانية، بعض الرسائل الالكترونية التي تؤكد حصول مانشستر سيتي على ملايين الباوندات من أجل تقليص قيمة الخسائر المالية في الفريق والمتعلقة بقوانين اللعب النظيف.

وأوضحت الصحيفة، ان النادي الإنجليزي سجل عقد رعاية قميصه مع شركة طيران الاتحاد بـ 12 مليون جنيه استرليني عن موسم 2010 – 2011 بعد أن كانت تُقدر بـ4 مليون جنيه استرليني فقط.

واتطلعت الصحيفة على تلك الرسائل مشيرة إلى أنها شاهدت أوراقا موثقة بجانب علمها بمرسل ومستقبل تلك الرسائل، لكنهما لا يعملان الآن مع نفس الشركة وانتقل كلاهما إلى مجالات عمل مختلفة.

وواصلت "ديلي ميل" في تقريرها قائلة: "إن العديد من رسائل البريد الالكتروني والوثائق التي حصلت عليها و (Football Leaks)، تشير إلى أن سيتي استفاد من تفاصيل عقد رعاية عالٍ بشكل غير طبيعي من كيانات مقرها في الإمارات العربية المتحدة، في صفقات يبدو أنها خالفت قواعد FFP".

وأتمت الصحيفة تقريرها مؤكدة أنه على الرغم من أن سيتي يُصر على أنهم لم يخالفوا أي قواعد، إلا أنه يمكن الآن الكشف عن وجود أدلة جديدة.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
569

إصابات اليوم

13

وفيات اليوم

477

متعافون اليوم

295051

إجمالي الإصابات

16921

إجمالي الوفيات

248425

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي