تخريب لوحة جدارية لراشفورد بعد إهدار ركلة ترجيح في نهائي يورو

03:42 م الإثنين 12 يوليه 2021
تخريب لوحة جدارية لراشفورد بعد إهدار ركلة ترجيح في نهائي يورو

جدارية راشفورد

كتبت- منة عمر:

فتحت شرطة مانشستر تحقيقا واسعا فيما وصفته بالـ"تخريب" لجدارية اللاعب الإنجليزي ماركوس راشفورد لاعب مانشستر يونايتد بعد إهدر ركلة ترجيح أمام إيطاليا بنهائي كأس الأمم الأوروبية.

والتقى منتخبي إيطاليا وإنجلترا أمس الأحد على ملعب ويمبلي في نهائي يورو 2020، وانتهى الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي 1-1 ليتم الاحتكام لركلات الترجيح التي منحت اللقب لإيطاليا بنتيجة 3-2.

وأهدر كل من ماركوس راشفورد، جادون سانشو، بوكايو ساكا للمنتخب الإنجليزي، بينما أهدر أندريا بيلوتي وجورجينو للمنتخب الإيطالي.

وبحسب ما ذكرته صحيفة "تيليجراف"، فقد تم تشويه وتخريب جدارية لمقهى في جنوب مانشستر كانت تحمل صورة لراشفورد، وفتحت شرطة مانشستر تحقيقا في الواقعة التي وصفت الأمر بالعنصري.

وقال المسؤول بول سافيل في بيان: "هذا سلوك مشين ولن يتم التسامح معه على الإطلاق".

وأضاف: "تفخر مانشستر بأنها مكونة من عدد من المجتمعات المتنوعة، وجرائم الكراهية بأي شكل من الأشكال غير مقبولة تمامًا وغير مرحب بها هنا في مدينتنا".

كما أصدر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم بيانًا يدين فيه "السلوك المثير للاشمئزاز" لعدد من المشجعين الذين استهدفوا الإساءة للاعبين عبر مواقع وسائل التواصل الاجتماعي في أعقاب خسارة إنجلترا، بينما وصف جاريث ساوثجيت المنشورات العنصرية على الإنترنت بأنها "لا تُغتفر".

جدير بالذكر أن الجدارية تم إنشائها في نوفمبر 2020 بواسطة أكسي، وهو فنان جرافيتي فرنسي المولد.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
722

إصابات اليوم

31

وفيات اليوم

569

متعافون اليوم

299710

إجمالي الإصابات

17074

إجمالي الوفيات

252471

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي