برشلونة يحقق انطلاقة الأسوأ منذ 18 عاما

12:23 م الأحد 01 نوفمبر 2020
برشلونة يحقق انطلاقة الأسوأ منذ 18 عاما

برشلونة

كتب- عمر قورة:

واصل فريق برشلونة مسلسل نتائجه السلبية في الدوري الإسباني بعد سقوطه في فخ التعادل 1-1 أمام مضيفه ديبورتيفو ألافيس، خلال المباراة التي جمعتهما مساء السبت، في الجولة الثامنة من منافسات بطولة الدوري الإسباني.

ولم يحقق برشلونة أي فوز للمباراة الرابعة على التوالي في الليجا وتحديدا منذ الرابع من أكتوبر حين تعادل مع إشبيلية في كامب نو (1-1)، قبل الخسارة من خيتافي (1-0) ومن ريال مدريد في كامب نو (1-3)، ثم التعثر أمام ألافيس.

وحصد برشلونة ثماني نقاط فقط من مبارياته الست الأولى في الدوري الإسباني، ليعادل الفريق الكتالوني أسوأ أرقامه بعد أول 6 جولات من موسم الليجا منذ البدء بنظام 3 نقاط للفوز، وهو الرقم السلبي الذي تحقق قبل 18 عاما.

وتعود آخر مرة حصل فيها برشلونة على أقل عدد من النقاط في هذه المرحلة إلى موسم 2002/2003، حين جمع الفريق 8 نقاط في أول ست مباريات تحت قيادة الهولندي لويس فان خال، لينهي الموسم في المركز السادس بالجدول.

ويتأخر البارسا الذي يحتل المركز الـ12 في الليجا حاليا بفارق ثماني نقاط عن ريال مدريد المتصدر بـ16 نقطة، رغم أن الفريق الكتالوني خاض مباراة أقل من منافسه الأذلي، الذي نجح في حصد لقب الموسم الماضي 2019/2020.

وعلى الرغم من فوز برشلونة في مباراتين متتاليتين بدوري أبطال أوروبا وتصدره لمجموعته في البطولة القارية، إلا أنه يعاني من سلسلة لا فوز في الدوري الإسباني، حيث يعود انتصاره الأخير إلى أول أكتوبر أمام سيلتا فيجو (3-0).

وعلَّق الهولندي رونالد كومان، المدير الفني لبرشلونة، على النتائج السلبية لفريقه في مؤتمر صحفي بعد مواجهة ألافيس قائلا: "أنا قلق من ذلك، ليس من الطبيعي أن يحصل فريق مثل برشلونة على نقطتين فقط من آخر 12 متاحة".

وأضاف المدرب الذي تولى تدريب برشلونة قبل انطلاق الموسم الجاري: "لكن كما قلت، نحن نغير الكثير من الأشياء. لا يمكنني الشكوى من موقف الفريق، يمكن أن أشعر بخيبة أمل من الأداء، لكن الموسم طويل للغاية".

وأوضح: "أشعر بخيبة أمل كبيرة من النتيجة، ومرة أخرى لم نقدم ما يكفي في الهجوم للفوز بالمباراة، كانت هذه هي المشكلة ضد يوفنتوس في منتصف الأسبوع وكلفتنا خسارة نقطتين في مباراة ألافيس".

وتابع: "إنها ليست مشكلة في السلوك أو التركيز، إنها تتعلق باستغلال فرصنا، ليس من المقبول لفريق مثل برشلونة خلق الكثير من الفرص لتسجيل هدف واحد فقط، لكنني سأكون أكثر قلقًا إذا لم نصنع الفرص".

وأتم قائلا: "أجريت التغييرات بين الشوطين لأنني لم أكن سعيدًا بالشوط الأول ولأن بعض اللاعبين حصلوا على بطاقات صفراء، لقد تعرضت لانتقادات سابقًا بسبب تأخر التغييرات، لكن ضد ألافيس صنعتها في الاستراحة وكنا أفضل بكثير، حيث صنعنا الكثير من الفرص".

ويأمل برشلونة في استعادة ثقته في نفسه سريعًا، حيث سيستضيف دينامو كييف الأوكراني في الجولة الثالثة من دور المجموعات لدوري الأبطال يوم الأربعاء في كامب نو، قبل مواجهة ريال بيتيس في الدوري الإسباني يوم 7 نوفمبر المقبل.

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 156397

    عدد المصابين

  • 122993

    عدد المتعافين

  • 8583

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 94869153

    عدد المصابين

  • 67688983

    عدد المتعافين

  • 2028894

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي