المحافظ يبدي استياءه من حالة معسكر الشباب والملعب الفرعي لاستاد أسوان "صور"

11:08 م الأربعاء 12 سبتمبر 2018

أسوان - إيهاب عمران:

أبدى اللواء أحمد إبراهيم، محافظ أسوان, استياءه من حالة معسكر الشباب، والملعب الفرعي لاستاد أسوان، خلال زيارة مفاجئة لعدد من المواقع الخدمية، اليوم الأربعاء، منها كذلك مركز شباب مبارك، والوحدة الصحية بعزب كيما.

رافق المحافظ خلال جولته اللواء سعيد حجازي، نائب المحافظ، واللواء حازم عزت، السكرتير العام، ورئيس مدينة أسوان.

وشدد اللواء أحمد إبراهيم، في اتصال تليفوني على وكيل وزارة الشباب والرياضة بضرورة عرض تقرير فوري في نفس اليوم، عن الحالة السيئة التي شهدها داخل المنشآت الرياضية، والتي تقع ضمن منشآت استاد أسوان الرياضي.

ووجّه "إبراهيم" بضرورة الإسراع في وضع خطة متكاملة لرفع كفاءتها والوصول بها إلى ما يليق بمكانة أسوان السياحية والرياضية، بالتنسيق مع وزارة الشباب والرياضة.

ولفت المحافظ إلى ضرورة العمل على تحقيق الاستثمار الأمثل لهذه المنشآت الرياضية المهمة، واستغلالها على الوجه الأكمل لاستضافة مختلف الأنشطة الشبابية، وإتاحة الفرصة أمام الشباب، وكل عشّاق الرياضة لممارسة الألعاب الرياضية فيها بالشكل المطلوب.

ومر المحافظ على مركز شباب مبارك، والوحدة الصحية بعزب كيما، حيث استمع لمطالب الأهالي، ومنها توفير طبيب للوحدة الصحية مع مراجعة كافة الوصلات العشوائية على مصرف السيل، والتي تم تحويلها على خط عمومي للصرف بشبكة المدينة بإجمالي 28 وصلة، وبتكلفة 3.5 مليون جنيه.

ووجه بسرعة عقد اجتماع مع المسئولين لمراجعة أعمال تطوير ورفع كفاءة محطة كيما 10 للتخلص نهائيًا من أي صرف غير معالج ثلاثيًا على مصرف السيل، كما أمر المحافظ بعرض تقرير وافٍ عن المباني السكنية الواقعة بالقرب من خطوط الضغط العالي للكهرباء بمنطقة مصنع كيما.

إعلان

إعلان

إعلان