• إيطاليا توقع على مبادرة الحزام والطريق الصينية

    04:06 م السبت 23 مارس 2019
    إيطاليا توقع على مبادرة الحزام والطريق الصينية

    رئيس وزراء إيطاليا جوسيبي كونتي

    روما (د ب أ)

    انضمت إيطاليا رسميا إلى مشروع البنية التحتية، مبادرة "الحزام والطريق" الصينية، وهي أول دولة في مجموعة الدول الصناعية السبع(جي7)، التي تقوم بذلك،على الرغم من اعتراضات من مسؤولي الاتحاد الأوروبي.

    وتصافح رئيس وزراء إيطاليا، جوسيبي كونتي والرئيس الصيني، شي جين بينج اليوم السبت، بعد التوقيع على مذكرة تفاهم خلال مراسم أقيمت خارج روما.

    وتهدف المبادرة الصينية، التي تُعرف أيضا باسم "طريق الحرير الجديد" إلى إقامة خطوط جديدة للسكك الحديدية والطرق والموانئ والطاقة بين الصين وأوروبا وأفريقيا.

    ويصف مجلس العلاقات الخارجية وهو مركز أبحاث أمريكي ذلك بأنه "أكثر جهود الاستثمار في البنية التحتية الطموحة في التاريخ".

    لكن المسؤولين الأمريكيين ومسؤولي الاتحاد الأوروبي يخشون من تداعيات انضمام إيطاليا إلى المشروع والسماح للصين بتوسيع رقعة موطئ قدمها في قلب أوروبا.

    ومذكرة التفاهم التي وقع عليها الزعيمان اليوم السبت هي اتفاق دولي غير ملزم قانونيا.

    وبدلا من ذلك، يحدد إطار عمل للتعاون ويضع مبادئ مشتركة.

    وتم التوقيع على العديد من الاتفاقات الجانبية مع شركات ووزارات في روما.

    ويشمل ذلك الاستثمار الصيني في مينائي تريستي وجنوة بالإضافة إلى اتفاق لتصدير البرتقال الإيطالي.

    وتنظر الصين إلى المبادرة بوصفها أداة للنمو الاقتصادي وتعزيز العلاقات التجارية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان