رئيس وزراء لوكسمبورج: المساعدات التنموية أهم من النفقات العسكرية

05:23 م الثلاثاء 10 يوليو 2018
رئيس وزراء لوكسمبورج: المساعدات التنموية أهم من النفقات العسكرية

الناتو

لوكسمبورج (د ب أ)

شدد رئيس وزراء لوكسمبورج، خافير بيتل، على أهمية المساعدات التنموية كوسيلة لدرء الصراعات.

ويأتي تصريح بيتل على خلفية انعقاد قمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في بروكسل يومي غد الأربعاء وبعد غد الخميس.

وقال بيتل في تصريح لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) اليوم الثلاثاء في لوكسمبورج: "لو أنفق الجميع أكثر من أجل المساعدة التنموية، فلربما لم يتوجب علينا اليوم تخصيص 2% للإنفاق العسكري" مشيرا بذلك لاتفاق الدول الأعضاء بالناتو على هدف تخصيص 2% من إجمالي ناتجها القومي للإنفاق العسكري.

وتخصص دوقية لوكسمبورج الكبرى 5ر0% فقط من إجمالي ناتجها المحلي للإنفاق العسكري، وهي نسبة أدنى بكثير من الهدف الذي يسعى الناتو لتحقيقه بشأن زيادة المخصصات المالية العسكرية.

ولكن لوكسمبورج تخصص 0ر1% من ناتجها القومي للمساعدات التنموية، متجاوزة بذلك وبشكل واضح هدف الأمم المتحدة فيما يتعلق بالإنفاق التنموي والذي يبلغ 1%.

ويسعى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع رؤساء دول وحكومات الدول الأعضاء في حلف الناتو للتوصل لتوزيع أكثر عدالة للأعباء المالية داخل الحلف.

وعن ذلك، قال بيتل: "ترامب سيقول لنا بالتأكيد إنه ينفق أكثر بكثير مما يجب، ونحن ننفق أقل بكثير عما يجب".

وأكد بيتل أن بلاده ستزيد نفقاتها العسكرية تدريجيا "ولكن ذلك لن يحدث بين عشية وضحاها".

كما شدد بيتل على أن بلاده لن تقلص إنفاقها على المساعدات التنموية، وأضاف: "أعتقد أن السبيل الأفضل لدرء الصراعات هو الاستثمار في الإنسان".

وشدد بيتل على ضرورة أن يحسن شركاء الحلف الأوروبيون ترشيد إنفاقهم على الدفاع من خلال مشاريع تسلح مشتركة، على سبيل المثال.

كما دعا بيتل إلى اعتماد القرارات بالأغلبية بدلا من شرط الإجماع الحالي بشأن قضايا السياسة الخارجية، وقال إن على الاتحاد الأوروبي إذا أراد أن يتحدث بندية مع الولايات المتحدة والصين و روسيا أن "تكون له لغة مشتركة".

إعلان

إعلان

إعلان