مايك بنس يلتقي مع لاجئين فنزويليين ويتعهد بالضغط على مادورو

11:14 م الإثنين 14 أغسطس 2017
مايك بنس يلتقي مع لاجئين فنزويليين ويتعهد بالضغط على مادورو

نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس

بوجوتا/واشنطن - (د ب أ)
اجتمع نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس اليوم الاثنين مع لاجئين فروا من فنزويلا إلى كولومبيا المجاورة، حيث تعهد بالضغط على الحكومة الفنزويلية حتى تتم استعادة الديمقراطية في هذه الدولة الواقعة في أمريكا الجنوبية.

وفي كنيسة بمدينة قرطاجنة الكاريبية، استمع بنس لقصص عن تردي الأوضاع الاقتصادية في فنزويلا، حيث حاول الرئيس نيكولاس مادورو تعزيز سلطته من خلال جمعية تأسيسية.

وصرح بنس للصحفيين بأنه سلم "رسالة تعاطف" للشعب الفنزويلي بالإضافة إلى "تأكيد لشركائنا في جميع انحاء امريكا اللاتينية على اننا مصممين تماما على استغلال كل القوة الاقتصادية والدبلوماسية الامريكية حتى استعادة الديمقراطية".

ويقوم بنس بجولة في أمريكا اللاتينية، يتركز خلالها الاهتمام الأمريكي على الأزمة السياسية في فنزويلا.

وبعد محادثات مع الرئيس الكولومبى خوان مانويل سانتوس أمس الأحد قال بنس إن الولايات المتحدة لن تسمح بظهور ديكتاتورية في نصف الكرة الغربي الذي توجد فيه.

وقال إن "دولة فاشلة في فنزويلا تهدد أمن وازدهار نصف الكرة الغربي وشعب الولايات المتحدة.. النظام يشهد تغييرا في الوقت الراهن، وما نشهده هو انهيار فنزويلا وتحولها إلى ديكتاتورية".

إعلان

إعلان

إعلان