إعلان

المجلس القومي لحقوق الإنسان يتفقد مستشفى العباسية للصحة النفسية

10:45 ص الخميس 18 مايو 2023

كتب- محمد نصار:

استقبلت الدكتورة منن عبد المقصود، أمين عام الأمانة العامة للصحة النفسية وعلاج الإدمان، وفد المجلس القومي لحقوق الإنسان، الذي ضم رئيسة المجلس والدكتورة وفاء بنيامين أمين لجنة الحقوق الاجتماعية، والدكتورة نيفين مسعد، ورابحة فتحي، وعبد الجواد أحمد، أعضاء المجلس، وأسماء فوزي من الأمانة العامة للمجلس.

جاء ذلك بحضور الدكتورة رانيا زكريا، مدير إدارة المستشفيات بالأمانة العامة للصحة النفسية، وممثلي الإدارات المعنية بمقر الأمانة العامة للصحة النفسية.

وتم خلال اللقاء، إلقاء الضوء على جهود تطوير قطاع الصحة النفسية وعلاج الإدمان، واستعراض خريطة مستشفيات ومراكز الصحة النفسية وعلاج الإدمان على مستوى الجمهورية، والتي تعمل وفقا لمعايير الجودة.

وخلال جولته التفقدية داخل مستشفى العباسية، التي تعمل بطاقة 1200 سرير، وتعد واحدة من أكبر مستشفيات الصحة النفسية وعلاج الإدمان بمصر، تفقد وفد المجلس عددا من أقسام المستشفى للتعرف على أوجه الرعاية الطبية والخدمات التي تقدم للمرضى، والحديث مع بعض النزلاء المرضى بالمستشفى للتأكد من تلقيهم العلاج بأشكاله المختلفة، وتم مراجعة برامج التأهيل للمرضى النفسيين من البالغين، بالإضافة إلى برامج علاج الاضطرابات النفسية للأطفال والمراهقين كبرامج التحكم في الغضب والعلاج الجماعي للثقة بالنفس وتأهيل أطفال التوحد، واضطراب فرط الحركة، ونقص الانتباه، وغيرها من البرامج المخصصة لمعالجة الاضطرابات النفسية والسلوكية المختلفة.

وأعرب المرضى عن رضائهم عن جودة البرامج والعلاج المقدم والذي يؤدي إلى نتائج إيجابية خلال مرحلة العلاج، وتلاحظ الاهتمام بمستوى النظافة والتهوية الجيدة لكافة الغرف والأقسام المختلفة، كما تناقشت السفيرة خطاب مع مجموعة من المتعافين من الإدمان والذين نجحوا في التعافي من خلال البرامج المتخصصة لعلاج إدمان المخدرات والإقلاع عن التدخين وأشاد المتعافون خاصة بالتأثير الإيجابي للمعاملة الحسنة من جانب الفرق الطبية.

وأوصى المجلس القومي لحقوق الإنسان بضرورة العمل على زيادة أعداد الأسرة بمستشفيات الصحة النفسية وعلاج الإدمان التابعة للأمانة العامة، والتي تبلغ 6 آلاف سرير على مستوى الجمهورية لاستيعاب الاحتياج المتزايد، وزيادة أعداد الفرق الطبية المؤهلة في هذا المجال، وتدريب وتأهيل الأخصائيين النفسيين من غير الأطباء للقيام بدورهم، وتكثيف التعاون مع منظمات المجتمع المدني لدعم المرضى وتنفيذ الأنشطة التأهيلية.

وأكد المجلس دعمه الكامل للمبادرات والبرامج التي تهتم بالصحة النفسية وغرس ثقافة الاكتشاف المبكر للمرض النفسي والتخلص من وصمة العار الملازمة له بالمجتمع وتوفير سبل العلاج والتعافي من الاضطرابات النفسية، وإعادة التأهيل والدمج بالمجتمع، بما يساهم في الارتقاء بجودة حياة المواطنين.

وأعرب المجلس عن تقديره لرقي وتميز الخدمات المقدمة لمرضى التوحد وعزمه التعاون مع وزارة الصحة لتلبية احتياجات الصحة النفسية ورفع وعي المجتمع بحقوق الأشخاص الذين يعانون من اعتلال الصحة النفسية ورفع وعي الأسر بحقوقهم وخاصة النساء والمسنين.

ويستمر المجلس في القيام بالزيارات التفقدية لمستشفيات الصحة النفسية ومراكز علاج الإدمان تنفيذا لخطة عمله لحماية وتعزيز حقوق الإنسان.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع