الفرق بين النبي والرسول وعددهم الحقيقي.. تعرف عليها من أمين الفتوى

01:41 م الإثنين 15 يوليه 2019
الفرق بين النبي والرسول وعددهم الحقيقي.. تعرف عليها من أمين الفتوى

الدكتور أحمد ممدوح، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصر

كتب ـ محمد قادوس:

تلقى الشيخ أحمد ممدوح، امين الفتوي بدار الإفتاء المصرية سؤالاً يقول:"إيه الفرق بين النبي والرسول؟ وكم عددهم؟".

قال أمين الفتوى إنه لا توجد أمة من الأمم أو طائفة من الطوائف إلا وأرسل لها الله نبيا.

واستشهد في ذلك بقول الله تعالى {إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ بِالْحَقِّ بَشِيرًا وَنَذِيرًا ۚ وَإِن مِّنْ أُمَّةٍ إِلَّا خَلَا فِيهَا نَذِيرٌ} .. [فاطر:24].

وأضاف ممدوح مستشهدا بما ورد في مسند الإمام أحمد "أن أبا ذر سأل النبي عن عدة الأنبياء فرد عليه النبي: عدة الأنبياء 124 ألف"، منوها بأن الـ 25 نبيا المذكورين في القرآن هم الذين صرح بهم، مستشهدا بقول الله تعالى {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِّن قَبْلِكَ مِنْهُم مَّن قَصَصْنَا عَلَيْكَ وَمِنْهُم مَّن لَّمْ نَقْصُصْ عَلَيْكَ}..[غافر:78].

وأوضح امين الفتوى في إحدى حلقاته على فضائية "إم بي سي مصر 2": من هؤلاء الأنبياء، 314 رسولا والباقي أنبياء، ونعرف منهم 25 نبيا ورسولا ذكروا في القرآن.

وبين ممدوح ان الفرق بين الرسول والنبي، أن النبوة أعم من الرسالة، فالنوعان أوحى لهما الله، والرسول أمره الله بالتبليغ والنبي لم يؤمر بالتبليغ، فمن أوحى إليه بشرع وأمر بتبليغه فهو الرسول ومن أوحى إليه بشرع ولم يؤمر بتبليغه فهو النبي.

إعلان

إعلان